فرض إجراءات عزل عامة جديدة في مدريد بعد تفشي كورونا

فرض إجراءات عزل عامة جديدة في مدريد بعد تفشي كورونا

الخميس - 13 صفر 1442 هـ - 01 أكتوبر 2020 مـ
نادل يرتدي قناعًا وقائيًا للوجه ينتظر العملاء علي باب مقهي في مدريد إسبانيا(رويترز)

ستفرض السلطات في مدريد إجراءات عزل عام في الأيام المقبلة بعد أن وافقت رئيسة المنطقة اليوم الخميس على مضض على الانصياع لأمر الحكومة المركزية بحظر التنقلات غير الضرورية في العاصمة الإسبانية التي تشهد أسوأ تفش لكوفيد - 19 في أوروبا.
وتقول منظمة الصحة العالمية إن معدل الإصابة بالمرض في منطقة مدريد هو 859 حالة لكل مائة ألف بعد أن عادت حالات العدوى للزيادة في إسبانيا التي كانت من أكثر الدول تضررا بالموجة الأولى من الجائحة.
وقررت الحكومة الإسبانية، التي تقدر أن معدل الإصابات في مدريد هو 735 لكل مائة ألف، في وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء فرض عزل عام جديد على المدينة التي يقطنها أكثر من ثلاثة ملايين نسمة.
لكن ذلك أثار غضب السلطات المحلية التي يساورها القلق من أثر ذلك على سبل عيش سكان المدينة المشهورة بحاناتها ومطاعمها والإقبال السياحي عليها في الظروف الطبيعية.
لكن رئيسة منطقة مدريد إيسابيل دياث أيوسو قالت للبرلمان المحلي اليوم إنها لا تملك خيارا سوى تنفيذ أمر العزل العام لكنها ستقدم طعنا قانونيا عليه.
وسيشمل العزل العام مدريد وتسع بلديات مجاورة لها وسيتم خلاله إغلاق الحدود أمام القادمين من خارج المنطقة لأي زيارات غير ضرورية، وسيسمح بالتنقلات فقط من أجل العمل والدراسة وتلقي العلاج والتسوق. وسيبدأ حظر عمل الحانات والمطاعم في الحادية عشرة مساء بدلا من الواحدة صباحا.
ولدى منطقة مدريد مهلة حتى مساء غد الجمعة لنشر التفاصيل النهائية للعزل العام بما يشمل موعد سريانه.
ومعدل زيادة الحالات في مدريد ضعف المعدل في إسبانيا بشكل عام.
وسجلت البلاد حتى الآن 769188 إصابة، أكبر عدد في غرب أوروبا، و31791 وفاة.


اسبانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة