أذربيجان تعلن دخول 6 قرى يسيطر عليها الأرمينيون

أذربيجان تعلن دخول 6 قرى يسيطر عليها الأرمينيون

بعد اشتباكات ناغورنو قرة باغ
الأحد - 9 صفر 1442 هـ - 27 سبتمبر 2020 مـ
صورة من فيديو وزعته وزارة الدفاع الأرمينية لاستهداف دبابات تابعة للجيش الأذربيجاني خلال المواجهات بإقليم ناغورنو قرة باغ (إ.ب.أ)

أعلنت أذربيجان، اليوم الأحد، أن قواتها دخلت ست قرى خاضعة لسيطرة الأرمينيين خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت عند خط التماس بين الطرفين في منطقة ناغورنو قرة باغ.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع لوكالة الصحافة الفرنسية، «حررنا ست قرى؛ خمس في منطقة فيزولي وواحدة في جبرايل».

في المقابل، قالت وزارة الدفاع في ناغورنو قرة باغ، إنها دمرت أربع طائرات هليكوبتر و15 طائرة مسيرة و10 دبابات لأذربيجان خلال اشتباكات اندلعت في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد.

وفي وقت سابق اليوم، دعا رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشال و«مجلس أوروبا»، أرمينيا وأذربيجان، إلى الوقف الفوري للقتال. وكتب ميشال، على موقع «تويتر»: «من أجل منع مزيد من التصعيد، يجب أن يتوقف العمل العسكري بشكل عاجل»، داعياً البلدين إلى العودة إلى الحوار.

واندلعت مواجهات عنيفة، الأحد، بين الجيش الأذربيجاني والانفصاليين الأرمينيين في منطقة ناغورنو قرة باغ أدت إلى سقوط عسكريين ومدنيين من الجانبين، بينهم طفل على الأقل. وزادت أسوأ اشتباكات منذ عام 2016 احتمال اندلاع حرب واسعة النطاق بين أذربيجان وأرمينيا اللتين انخرطتا على مدى عقود في نزاع للسيطرة على ناغورنو قرة باغ.

وفي خطاب متلّفز للأمة، تعهّد الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، بالانتصار على القوات الأرمينية. وقال إن «قضيتنا عادلة وسننتصر»، مكرراً اقتباساً شهيراً نقل عن خطاب الدكتاتور السوفياتي جوزيف ستالين في روسيا، خلال الحرب العالمية الثانية.

وتابع علييف أنّ «الجيش الأذربيجاني يقاتل على أرضه».

وأعلنت كل من أرمينيا ومنطقة ناغورني قره باغ الأحكام العرفية والتعبئة العامة. وقال رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، «استعدوا للدفاع عن أرضنا المقدّسة».

وأفادت أرمينيا، الأحد، بأن قوات أذربيجان هاجمت مناطق مدنية في ناغورنو قرة باغ، بما في ذلك عاصمة المنطقة ستيباناكرت، في عملية أسفرت عن مقتل امرأة وطفل.


أرمينيا أزربيجان أخبار أرمينيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة