بريطانيا: ارتفاع قياسي لمستوى الاقتراض الحكومي بسبب الجائحة

بريطانيا: ارتفاع قياسي لمستوى الاقتراض الحكومي بسبب الجائحة

الجمعة - 7 صفر 1442 هـ - 25 سبتمبر 2020 مـ
وزير المالية البريطاني ريشي سوناك (أ.ف.ب)

ارتفع الاقتراض العام لبريطانيا مجدداً في أغسطس (آب) ليبلغ مستوى قياسياً مرتفعاً، مدفوعاً بإنفاق ضخم لمكافحة جائحة فيروس كورونا، مع تخطي عجز الميزانية منذ بداية السنة الضريبية الجارية ذروته لسنة كاملة خلال الأزمة المالية العالمية.
واقترضت الحكومة 173.7 مليار جنيه استرليني (221.8 مليار دولار) في أول خمسة أشهر من السنة المالية التي تبدأ في أبريل (نيسان)، لتتجاوز الرقم القياسي البالغ 157.7 مليار في الأشهر الاثني عشر المنتهية في مارس (آذار) 2010.
ويحذر خبراء من بلوغ العجز 372 مليار بحلول نهاية السنة الضريبية، مما يرفع الاقتراض كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي إلى 18.9 في المائة، وهو مستوى لم يسجل منذ الحرب العالمية الثانية ويفوق بكثير معدلات استدامة الدين في المدى الطويل.
وقال وزير المالية ريشي سوناك، أمس الخميس، إن الوقت حان للتركيز على استعادة النمو، وليس تقليص الاقتراض، لكنه أضاف أنه ستكون هناك حاجة لقرارات صعبة في الأمد الأطول.
وقفز الاقتراض في آب وحده إلى 35.9 مليار استرليني، بينما جرى تعديل لرقم يوليو (تموز) خفضاً بمقدار 11 ملياراً إلى 15.4 مليار جنيه. وبلغ صافي دين القطاع العام 2.024 تريليون استرليني أو ما يعادل 101.9 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، وهو الأعلى كنسبة من الاقتصاد منذ السنة المالية 1960-1961.


المملكة المتحدة أقتصاد بريطانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة