الفتح: رغبة «الحسن» تهمنا وننتظر مستحقات «المجحد» من الأهلي

الفتح: رغبة «الحسن» تهمنا وننتظر مستحقات «المجحد» من الأهلي

تعهد بعدم الدخول في حسابات البقاء بالدوري الموسم المقبل
الاثنين - 20 محرم 1442 هـ - 07 سبتمبر 2020 مـ
اللاعب علي الحسن يحتفل بهدفه في مباراة الحزم ضمن منافسات دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

كشف حسن الجبر عضو مجلس إدارة نادي الفتح وعضو اللجنة المشرفة على قطاع الكرة، عن عدم تسلم ناديه للدفعة الثانية من نظيره الأهلي جراء انتقال اللاعب محمد المجحد الموسم الماضي، في الوقت الذي تحفظ على حجم الدفعة المتبقية من انتقال اللاعب، إلا أن المصادر أشارت إلى أنها تصل إلى 6 ملايين ريال، حيث أوضحت أن الحصة الإجمالية لانتقال اللاعب 12 مليون ريال.
وحول الأحاديث المتواترة عن انتقال لاعب خط الوسط الشاب علي الحسن وغيره من اللاعبين الصاعدين لأحد الأندية الجماهيرية الكبيرة وموقف إدارة النادي من ذلك قال الجبر: «لا ننفي ولا نؤكد مثل هذه الأخبار والأحاديث، وإذا كان هناك شيء مؤكد سيعلن بكل تأكيد من قبل النادي، ولكن يمكن القول إن النادي سيسعى للاحتفاظ بنجومه، وأن تكون لديه القدرة المالية للإيفاء بالالتزامات، خصوصا أن هناك دعما كبيرا من قبل ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للرياضة عبر وزارة الرياضة ممثلة في الوزير الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، حيث إن هذا الدعم السخي مثل نقلة كبيرة لرياضة الوطن بشكل عام».
وأضاف «أحيانا اللاعب من نفسه يصر على الانتقال لناد جماهيري، ولذا من المهم أن يتم اتخاذ القرار المناسب للنادي واللاعب ولمصلحة الرياضة السعودية».
وكان الحسن قد وقع عقدا مع نادي الفتح لمدة خمس سنوات في يناير (كانون الثاني) 2019 برفقة زميله السابق محمد المجحد الذي انتقل في الموسم الأول من عقده للأهلي بعد أن أبدى المجحد رغبة جدية في الرحيل، وكان العرض المالي مجزيا للفتح واللاعب على حد سواء.
وتعهد الجبر بأن ما حصل لفريق الفتح في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين ودخوله حسابات البقاء في الدوري حتى الجولة قبل الأخيرة لن يتكرر، موضحاً أن العمل للموسم المقبل بدأ بعد ساعات قليلة من الفوز على التعاون في المباراة الماضية وضمان البقاء، حيث سيتم حسم العديد من الملفات المهمة قريبا لمصلحة الفريق.
وأكد أن الجهاز الفني بقيادة المدرب البلجيكي يانييك فيريرا سيستمر في قيادة الفريق، وأن هناك إعلانا بهذا الشأن خلال ساعات مع وجود توافق على كافة الأمور، مبيناً أن الفتح تطور كثيرا في الدور الثاني من بطولة الدوري، وحصد نتائج مهمة جدا إلا أن التوفيق بشكل أكبر حصل بعد فترة التوقف الطويلة للدوري جراء «كورونا»، حيث ظهر الفريق أكثر عزيمة وقوة، وتجاوز بنجاح كل المصاعب التي اعترضته ووفق في حسم البقاء بيده دون انتظار نتائج الآخرين.
وأضاف الجبر في حديث لـ«الشرق الأوسط» أن فريق الفتح لم يغير كثيرا في صفوفه في فترة التسجيل الشتوية، بل اكتفى بلاعبين محترفين أجانب فقط ولم يجلب لاعبين محلين ومع ذلك حدث تطور في النتائج والأداء، وهذا يدل أن الفريق كان يحتاج إلى الانسجام والتجانس وأيضا المزيد من التوفيق مع أن هناك مباريات خسر الفتح نقاطها لسوء التوفيق بعد أن كانت قريبة منه أكثر من منافسه داخل أرض الملعب.
وبين أن هناك الكثير من الإيجابيات التي حصلت في دوري هذا الموسم من أهمها أن هناك أربعة عناصر من أبناء النادي من اللاعبين المحليين نالوا فرصتهم كاملة بالوجود في التشكيلة الأساسية، يتقدمهم الحارس حبيب الوطيان ونواف بوشل وكذلك علي الحسن وعبد الله اليوسف مع أن الحسن واليوسف لم يكن الموسم الأول لهما مع الفريق من حيث المشاركة لكن مشاركتهما كانت أقل في مواسم سابقة، وفي هذا الموسم شاركا وأبدعا ونالا إشادات واسعة وهذا من أهم المكاسب.
وأضاف «نحرص على حصول أبناء الفتح على الفرص الكاملة خصوصا أن نادي الفتح عرف عنه منذ سنوات طويلة اهتمامه بالفئات السنية وتخريج المواهب وصناعتها ورعايتها، خصوصا أن الأحساء غنية بالمواهب، لافتاً أنه في الموسم الحالي كان فريق تحت «13» سنة قريبا من حصد المركز الأول وفريق تحت «15» سنة كان خلف الهلال بنقطة ونافس بقوة أيضا، كما أن فريق تحت «17» سنة نافس وهذا يعني أن القاعدة في نادي الفتح بخير ومتواصلة في صناعة النجوم وإبرازهم بشكل مستمر.
وعبر الجبر عن شكره لكل من وقف مع نادي الفتح في أحلك الظروف وعمل من أجل هذا النادي الذي سيكون الممثل الوحيد لمحافظة الأحساء في الموسم المقبل بعد هبوط العدالة، مبينا أن جمهور الأحساء يستحق أن يفرح دائما بالمنجزات الرياضية لكونه جمهورا وفيا وذواقا.


السعودية السعودية رياضة رياضة سعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة