مقتل 8 جنود في تفجير سيارة مفخخة بقاعدة عسكرية صومالية

مقتل 8 جنود في تفجير سيارة مفخخة بقاعدة عسكرية صومالية

حركة «الشباب» اعلنت مسؤوليتها عن الهجوم
السبت - 19 ذو الحجة 1441 هـ - 08 أغسطس 2020 مـ
موقع انفجار سابق في مقديشو (أرشيفية - رويترز)

قال ضابط شرطة صومالي إن ثمانية جنود على الأقل قتلوا، وأصيب ما لا يقل عن 14 آخرين، بعدما قام انتحاري بتفجير سيارة مفخخة عند بوابة قاعدة عسكرية في العاصمة الصومالية. ونقلت وكالة «أسوشييتد برس» عن النقيب محمد حسين قوله إن حصيلة الضحايا مرشحة للارتفاع.

من جانبه، أوضح عقيد الشرطة أحمد موسى، أن الانتحاري استهدف قاعدة كتيبة الثاني عشر من أبريل، قرب استاد الرياضي أعيد افتتاحه مؤخراً.

وقالت حليمة عبد السلام، وهي أم لثلاثة أطفال تعيش قرب موقع الانفجار، لوكالة «رويترز» إن جنودا فتحوا النار بعد التفجير الذي أرسل أعمدة من الدخان إلى السماء.

وتابعت قائلة «هرعنا للداخل فزعا... وبعدها بوقت قصير تمكنت من رؤية شاحنة عسكرية تقل جنودا تغطيهم الدماء. لا أعلم إن كانوا جميعا قتلى أم مصابين».

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب وهو يعلن مسؤوليتها عن الانفجار إنهم نفذوا عملية «ناجحة» على قاعدة عسكرية كبيرة في مقديشو مما كبد «العدو» العديد من القتلى والمصابين ودمر مركبات عسكرية.


الصومال الصومال سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة