لا أزمة خبز في لبنان بعد الانفجار ومرفأ طرابلس سيستقبل سفن القمح

لا أزمة خبز في لبنان بعد الانفجار ومرفأ طرابلس سيستقبل سفن القمح

الأربعاء - 16 ذو الحجة 1441 هـ - 05 أغسطس 2020 مـ
ما بقي من صوامع القمح في مرفأ بيروت (أ.ف.ب)

قال مدير ميناء طرابلس في شمال لبنان أحمد تامر، اليوم الأربعاء، إن ميناء المدينة الثانية في لبنان لا يحوي صوامع حبوب لكن من الممكن نقل القمح مباشرة إلى منشآت تخزين في مطاحن تقع على مسافة كيلومترين تقريباً.

وتبلغ طاقة تخزين الصومعة الرئيسية في ميناء بيروت 120 ألف طن من الحبوب، لكنها دُمرت بفعل انفجار أمس الثلاثاء. وقال تامر لوكالة «رويترز» إن هناك خطة لبناء صومعة بطاقة 150 ألف طن في طرابلس.

في السياق نفسه، قال وزير الاقتصاد اللبناني راوول نعمة إن البلاد لا تواجه أزمة خبز وإن هناك 35 ألف طن من الطحين في المطاحن. وأضاف أن سفناً تحمل القمح في طريقها إلى لبنان.

وقال مسؤول في الوزارة إن أربع سفن تحمل 25 ألف طن من الطحين ستُنقل من ميناء بيروت إلى ميناء طرابلس.

وكان اللبنانيون الذين شاهدوا تضرر صوامح القمح في الانفجار قد تهافتوا مساء أمس على الأفران لشراء الخبز الذي نفد ليلاً، لكن كميات منه توافرت في الأفران ومتاجر الطعام منذ صباح اليوم.


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة