فرار 59 مهاجراً من منشأة حجر صحي في إسبانيا

فرار 59 مهاجراً من منشأة حجر صحي في إسبانيا

السبت - 11 ذو الحجة 1441 هـ - 01 أغسطس 2020 مـ
أفراد من الشرطة الإسبانية (أرشيفية - رويترز)
مدريد: «الشرق الأوسط أونلاين»

ذكرت وسائل إعلام إسبانية، اليوم (السبت)، أن 59 مهاجراً فروا من قاعة لممارسة الرياضة محتجزين فيها لغرض الحجر الصحي، بعد مخالطتهم أشخاصاً مصابين بفيروس كورونا.

وقالت السلطات في منطقة مرسية بجنوب شرقي إسبانيا، إن المهاجرين وُضعوا في حجر صحي لمدة 14 يوماً بقاعة لممارسة الرياضة قرب مدينة قرطاجنة، وفقاً لما ذكرته صحيفة «لا فيرداد». وعثرت الشرطة على 15 من المهاجرين الفارين بعد مطاردة واسعة.

وكانت مجموعة المهاجرين قد وصلت إسبانيا بعد عبور البحر المتوسط على متن قارب الأسبوع الماضي.

وحادث اليوم هو الأحدث ضمن سلسلة من الحوادث المماثلة في المنطقة، إذ فر 100 مهاجر، الأربعاء الماضي، من منشأة حجر صحي في قرطاجنة، ثم عثر عليهم جميعاً بعد وقت وجيز.


اسبانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة