إيران تتيح لركاب طائرة اعترضتها مقاتلة أميركية مقاضاة واشنطن

إيران تتيح لركاب طائرة اعترضتها مقاتلة أميركية مقاضاة واشنطن

السبت - 5 ذو الحجة 1441 هـ - 25 يوليو 2020 مـ
ركاب الطائرة الإيرانية يظهرون داخلها بعد أن اعترضتها طائرة إف - 15 أميركية أثناء تحليقها فوق سوريا (أ.ف.ب)

ذكرت السلطة القضائية في إيران اليوم (السبت) أنه يمكن لركاب طائرة ركاب تابعة لشركة «ماهان إير»، قالت طهران إن مقاتلة أميركية «تحرشت بها» في المجال الجوي السوري، مقاضاة الجيش الأميركي أمام المحاكم الإيرانية نظير الأضرار التي لحقت بهم، وفقاً لوكالة «رويترز».
وكانت وسائل إعلام إيرانية قد قالت أمس (الجمعة) إن عددا من ركاب الطائرة التي كانت في طريقها من طهران إلى بيروت أصيبوا يوم الخميس بعدما غيّر الطيار ارتفاع الطائرة بسرعة لتفادي التصادم مع المقاتلة الأميركية.
وقال الجيش الأميركي إن مقاتلته من طراز إف - 15 كانت على مسافة آمنة، وكانت تجري تدقيقا بصريا لطائرة الركاب لأنها عبرت بالقرب من قاعدة التنف العسكرية في سوريا حيث تتمركز قوات أميركية.
ونقلت وكالة أنباء العمال شبه الرسمية عن علي باقري كني رئيس لجنة حقوق الإنسان في السلطة القضائية قوله: «يمكن لجميع ركاب طائرة الرحلة رقم 1152 التابعة لماهان إير، الإيرانيين منهم وغير الإيرانيين، مقاضاة الجيش الأميركي في المحاكم الإيرانية نظير الأضرار المعنوية والجسدية».
وأضاف أنه يمكن لمقدمي الشكاوى أيضا اتباع الطرق القانونية الدولية عبر المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو)، وهي وكالة الأمم المتحدة التي تشرف على اتفاقيات الطيران المدني الدولية.
وأردف قائلا إن المحاكم الإيرانية تطبق القوانين التي تتعامل مع انتهاكات حقوق الإنسان و«تصرفات الولايات المتحدة الطائشة في المنطقة».
ولم يتضح إن كان أي من الركاب سيقاضي الجيش الأميركي. وقالت إيران أمس إنها تقدمت بشكوى للمنظمة الدولية للطيران المدني.
وتمثل الواقعة أحدث فصول التوتر بين طهران وواشنطن منذ أن قرر الرئيس الأميركي دونالد ترمب في عام 2018 انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع ست قوى وأعاد فرض العقوبات التي تضر كثيرا باقتصاد طهران.
وأظهرت لقطات فيديو بثها التلفزيون الإيراني من داخل الطائرة أمس راكبا مستلقيا على الأرض بلا حراك وآخر مصابا بجروح في الأنف والجبين.


ايران أخبار إيران الولايات المتحدة أخبار أميركا التوترات إيران إيران سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة