بايدن: ترمب «أول رئيس عنصري» للولايات المتحدة

بايدن: ترمب «أول رئيس عنصري» للولايات المتحدة

الخميس - 3 ذو الحجة 1441 هـ - 23 يوليو 2020 مـ
جو بايدن المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية (أ.ف.ب)

نعت جو بايدن المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترمب أمس (الأربعاء) بأنه أول عنصري يصبح رئيساً للولايات المتحدة، في تصريحات استهجنتها بسرعة حملة ترمب الذي يسعى لفترة ولاية ثانية، وفقاً لوكالة «رويترز».

‬ورد بايدن، الذي كان نائب الرئيس في عهد باراك أوباما، أول رئيس أميركي أسود، على سؤال لموظف رعاية صحية أقلقه وصف الرئيس الجمهوري لجائحة فيروس كورونا بأنه «فيروس الصين».

وأجاب بايدن قائلاً إنه «لأمر مقزز للغاية»، وأن ترمب «يتعامل مع الناس على أساس لون بشرتهم، وأصلهم القومي، ومن أين جاءوا». وأضاف: «لم يفعل أي رئيس يشغل المنصب هذا قط... لم يفعل هذا أي رئيس جمهوري. ولم يفعله رئيس ديمقراطي. لدينا عنصريون وهم موجودون وسعوا لأن يكون لديهم رئيس منتخب. وهو أول من قام بذلك».

وردت كاترينا بيرسون، وهي من كبار مستشاري حملة ترمب واصفة تصريحات بايدن بأنها «إهانة لذكاء الناخبين السود»، وقالت إن «ترمب يحب الجميع... ويعمل بجد لتمكين جميع الأميركيين».

وامتلك عدد من الرؤساء الأميركيين عبيداً أو أيدوا سياسات منها قمع الأميركيين الأصليين وعزل الأميركيين السود. وقالت جامعة برينستون الشهر الماضي إنها حذفت اسم الرئيس السابق وودرو ويلسون من الجامعة، استناداً إلى تفكيره وسياساته العنصرية.

وأصبحت العنصرية قضية رئيسية مع اشتعال الاحتجاجات بسبب مقتل أميركيين سود على أيدي الشرطة في أعقاب وفاة جورج فلويد، وهو رجل أسود لقي حتفه عندما جثا ضابط أبيض في منيابوليس بركبته على عنقه لأكثر من ثماني دقائق.


أميركا أخبار أميركا الانتخابات الولايات المتحدة ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة