فيديو... موقف محرج لوزيرة فرنسية نسيت ارتداء الكمامة

فيديو... موقف محرج لوزيرة فرنسية نسيت ارتداء الكمامة

خلال احتفالات الباستيل
الأربعاء - 25 ذو القعدة 1441 هـ - 15 يوليو 2020 مـ
وزيرة الصناعة في الحكومة الفرنسية أنييس بانييه رانشر بعد اكتشافها نسيان وضع الكمامة (رويترز)

تعرضت وزيرة الصناعة في الحكومة الفرنسية لموقف محرج بعد أن نسيت ارتداء الكمامة فور نزولها من السيارة التي غادر سائقها مسرعاً.

ووصلت الوزيرة الفرنسية أنييس بانييه رانشر، (46 عاماً) إلى ميدان كونكورد بباريس للمشاركة في الاحتفال باليوم الوطني الفرنسي (يوم الباستيل)، لكن سرعان ما بدا على الوزيرة الارتباك الشديد لدى اكتشافها عدم ارتداء الكمامة.

ونشر موقع «بي إف إم تي في» الفرنسي، أمس (الثلاثاء)، فيديو يُظهر اللحظات الحرجة التي مرت على الوزيرة دون ارتداء كمامة.

ويُظهر الفيديو الوزيرة وهي تنزل من سيارتها في ميدان الكونكورد، لكن سرعان ما تركض خلف سيارتها بعد أن يشير إليها أحد زملائها بأنها لا تملك كمامة، حسبما أفادت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وفور إدراك الوزيرة الفرنسية أنها نسيت الكمامة، أشارت بيدها أعلى وجهها في إشارة للارتباك.

ولم تلحق الوزيرة بالسيارة بعد أن غادر السائق خارج منطقة الاحتفال. ولحسن الحظ، قدمت لها إحدى الموظفات على الفور كمامة، لتنجو الوزيرة من موقف محرج.
https://twitter.com/BFMTV/status/1282957946616512512

وكان ارتداء الكمامة أمراً إلزامياً لجميع الأشخاص المشاركين في احتفالات يوم الباستيل في باريس، مما حد من عدد الحاضرين بما يتماشى مع احتياطات لمواجهة فيروس «كورونا».

ورانشر وزيرة الصناعة في حكومة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون منذ عام 2018.

جاء ذلك الموقف قبل ساعات قليلة من كلمة للرئيس الفرنسي على شاشة التلفزيون، أعلن خلالها أنه يريد جعل ارتداء القناع الواقي إجبارياً في الأماكن العامة، لوقف تفشٍّ جديد لوباء «كوفيد - 19».

ووصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس «كورونا» في فرنسا إلى 209 آلاف و640 حالة حتى الساعة السابعة والنصف صباح اليوم (الأربعاء) بتوقيت باريس، حسب بيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز ووكالة «بلومبرغ» للأنباء.


فرنسا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة