«البرنامج السعودي» يطلق حملة إصحاح بيئي في مأرب

«البرنامج السعودي» يطلق حملة إصحاح بيئي في مأرب

الاثنين - 22 ذو القعدة 1441 هـ - 13 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15203]
مأرب: «الشرق الأوسط»

وسع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن أنشطته المتعلقة بالإصحاح البيئي إلى محافظة مأرب (شرق صنعاء) بعد أن كان البرنامج شرع في تنفيذ هذه الأنشطة على نطاق كبير في مدينة عدن (جنوب) في أعقاب السيول التي ضربت المدينة.
وأوضح البرنامج في بيان أنه بدأ الأسبوع الماضي نشاطه ضمن اهتمامه بالإصحاح البيئي في محافظة مأرب، حيث يشمل ذلك عمليات الرش والتعقيم بهدف رفع مستوى الصحة العامة وخفض معدل انتشار الأمراض.
وأكد البرنامج السعودي للإعمار في اليمن أنه تم الاتفاق مع مدير عام صندوق النظافة والتحسين في محافظة مأرب محمد عطية، ومدير عام مكتب البيئة، محمد العبادي ليشمل المشروع أغلب المديريات.
واستحدث البرنامج أخيراً مشاريع الإصحاح البيئي للمساهمة في دعم السلطات المحلية في أداء خدماتها المتعلقة بأعمال النظافة في مختلف المحافظات اليمنية ورفع كفاءتها في هذا الصدد.
وفيما تعد محافظة مأرب من المحافظات المتضررة من تبعات السيول المدارية التي تخفض من مستوى الصحة العامة، سيمتد نشاط البرنامج لمدة 20 يوماً لتنفيذ عمليات الرش الضبابي للقضاء على الحشرات الناقلة للأمراض مثل حمى الضنك والملاريا وتعقيم الأسواق للحد من انتشار جائحة كورونا، في 14 مديرية.
ويعتزم البرنامج مواصلة تنفيذ أعماله البيئية بعد أن أطلق أول حملات الإصحاح البيئي في محافظة عدن تحت مسمى (عدن أجمل) وهدفت إلى دعم صندوق النظافة في عدن، وأحدثت فارقاً إيجابياً من خلال رفع كفاءة عمل صندوق النظافة بنسبة 78 في المائة.
ويعمل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن على تنفيذ مشاريعه التي تساهم في تحسين المعيشة في الجمهورية اليمنية من خلال دعم القطاعات الحيوية بعد دراسة احتياج كلٍ من قطاع الصحة، والزراعة والثروة السمكية، والنقل، والتعليم، والمياه، والمباني الحكومية.


اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة