الجيش الجزائري يقتل 93 مسلحا خلال 2014

الجيش الجزائري يقتل 93 مسلحا خلال 2014

بوتفليقة يستقبل الرئيس اليوناني ويواصل نشاطه الدبلوماسي
الاثنين - 16 صفر 1436 هـ - 08 ديسمبر 2014 مـ رقم العدد [ 13159]
صورة وزعتها الرئاسة الجزائرية لبوتفليقة وهو يستقبل نظيره اليوناني أمس (إ.ب.أ)

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية أنها قتلت مساء أول من أمس متشددا مسلحا في منطقة عزازقة بتيزي وزو على بعد 110 كيلومترات شرق العاصمة الجزائرية.
وبهذا، يكون الجيش الجزائري قد قتل 93 مسلحا من بين صفوف المتطرفين منذ بداية العام، بالتوازي مع عمليات مصادرة أسلحة وذخيرة. ويقوم الجيش الجزائري بعمليات بحث كبرى منذ خطف وقتل السائح الفرنسي ايرفي غورديل بين 21 و24 سبتمبر (أيلول) بغابة تيكجدة في جبال جرجرة بتيزي وزو.
ولم يعثر الجيش الجزائري إلى اليوم على جثة غورديل غير أن وزير العدل الطيب لوح أعلن قتل أحد الخاطفين في أكتوبر (تشرين الأول).
وتشهد الجزائر العمليات الأمنية والتأكيد على مواجهتها للمتشددين في وقت يزيد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة من نشاطه الدبلوماسي وتحركاته السياسية لطمأنة شعبه على صحته. واستقبل بوتفليقة أمس الرئيس اليوناني كارلوس بابولياس الذي وصل إلى الجزائر أول من أمس السبت في زيارة تستمر 3 أيام تلبية لدعوة من الرئيس الجزائري. وبحسب الرئاسة الجزائرية، بحث الرئيسان الوضع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والعلاقات الأورومتوسطية. وكان في استقبال بابولياس وأعضاء الوفد المرافق له لدى وصولهم إلى مطار هواري بومدين مساء أول من أمس رئيس وزراء الجزائر عبد الملك سلال ورئيس المجلس الوطني الجزائري عبد القادر بن صالح ووزراء آخرين في الحكومة.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة