«كورونا» يربك استعدادات الأهلي

«كورونا» يربك استعدادات الأهلي

فلادان أكد حاجته إلى كل لاعبي القائمة الأساسية
الجمعة - 19 ذو القعدة 1441 هـ - 10 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15200]
من تدريبات الأهلي استعدادا لدوري المحترفين (الشرق الأوسط)
جدة: محمد باسنيد

أثارت أنباء متداولة على نطاق واسع حول «اشتباه إصابة بفيروس كورونا» لعدد أربعة لاعبين من فريق الأهلي، قلقا كبيرا داخل النادي وفي أوساط الأهلاويين عموما في الوقت الذي بدأ الفريق استعداداته لاستئناف ما تبقى من مباريات في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي.

وقبل انطلاق الاستعدادات قبل أيام، كان الأهلي أجرى كشفا طبيا دقيقا على جميع اللاعبين تحت إشراف الأجهزة الطبية في النادي.

ووضع مسؤولو النادي الأهلي إجراءات احترازية ووقائية صارمة، من أهمها قياس حرارة اللاعبين وجميع منسوبي الفريق بشكل يومي، مع منع دخول أو وجود أي شخص خارج منظومة عمل الفريق أثناء التدريبات اليومية.

وكانت إدارة النادي أقامت في وقت سابق محاضرة تثقيفية للاعبين شرحت من خلالها مخاطر فيروس كورونا، وسرعة انتقاله من الشخص الحامل للفيروس إلى الشخص السليم، وشدة العدوى التي يسببها، وطرق انتقاله، بجانب توضيح طرق الوقاية السليمة من الفيروس، وتم شرح خلال المحاضرة التي انعقدت في قاعة المؤتمرات الخاصة بمعسكر الفريق الأول البرتوكول الذي سيسير عليه الجميع خلال الوجود في النادي وأداء التدريبات الجماعية.

ويذكر أن الاتحاد السعودي لكرة القدم أعلن عن إنشاء غرفة عمليات تهدف للتنسيق مع وزارة الرياضة والأندية فيما يتعلق باستئناف تدريبات الأندية، وتطبيق البرتوكول الطبي المعتمد من وزارة الرياضة.

ومن أبرز مهام الغرفة تسهيل متابعة أي استفسارات أو احتياجات فيما يخص الدليل الإرشادي لعودة التدريبات، وغير ذلك من الإجراءات الاحترازية التي من شأنها تسهيل عودة النشاط الرياضي، والحفاظ على صحة عناصر اللعبة، وتقديم المساندة على مدار الوقت للجميع.

وثمن الأمين العام للاتحاد السعودي لكرة القدم إبراهيم القاسم، الاهتمام الذي توليه وزارة الرياضة بعودة النشاط الرياضي في المملكة، وتذليل جميع العقبات من أجل عودة المنافسات الكروية بشكل آمن.

وأكد القاسم أن الغرفة ستعمل إلى جانب الأندية تحت إشراف رئيس اللجنة الطبية في الاتحاد الدكتور صالح الحارثي، مبيناً أن ذلك يأتي في سبيل متابعة تطبيق البروتوكول الطبي المعتمد من وزارة الرياضة.

من جهة ثانية أكد الصربي فلادان مدرب الأهلي لكرة لإدارة النادي حاجته لجميع اللاعبين المقيدين في قائمة الفريق الأول لخوض بهم معترك المنافسات المقبلة في ظل انتظار الفريق لما يقارب 14 مباراة بشكل مبدئي سيخوضها في ظرف شهرين أغسطس (آب) وسبتمبر (أيلول) بين المسابقات المحلية ممثلة بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين وكأس خادم الحرمين الشريفين بالإضافة لدوري الأبطال الآسيوي، مشيرا إلى أهمية مرحلة الإعداد الحالية بعد توقف الأنشطة والمسابقات الرياضية لأكثر من ثلاثة أشهر ووجوب التحضير الأمثل للمباريات المتبقية بتضافر جهود الجميع لتحقيق الأهداف المرجوة. جاء ذلك بعد أن أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أمس الخميس عن مواعيد مباريات فريق الأهلي في دوري الأبطال الآسيوي المتبقية في النسخة الحالية ابتداء من المواجهات المتبقية له في دوري المجموعات حيث يتصدر الأهلي مجموعته بعد خوض مباراتين بأربعة نقاط من انتصار وتعادل ومتبقي له (أربع مباريات) التي حدد لها يوم 14 سبتمبر المقبل موعد لانطلاقها بنظام التجمع وحتى تحديد المباراة النهائية للقب الآسيوي والذي حدد تاريخ الخامس من شهر أكتوبر (تشرين الأول) المقبل موعدا لإقامتها من مباراة واحدة سيكون المتأهل من فرق غرب آسيا مستضيفا لها بعد أن حظي الشرق في استضافة النسخة الماضية في اليابان وحققها الهلال السعودي.

وكان مسيرو النادي الأهلي قد أعلنوا عن الأهداف التي يسعون لتحقيقها خلال منافسات الموسم الرياضي الحالي بعد تسلم الإدارة الحالية لدفة الأمور بالنادي برئاسة عبد الإله مؤمنة والتعاقد مع المدرب الصربي فلادان ميلوفيتش وهي تحقيق لقب كأس خادم الحرمين الشريفين بعد وصول الفريق إلى دور نصف نهائي المسابقة بجانب تحقيق مركز متقدم في سلم ترتيب الدوري وبلوغ الأدوار النهائية للمسابقة الآسيوية والمنافسة على اللقب القاري.


السعودية الدوري السعودي فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة