اكتشاف علامات وجود مياه عذبة على المريخ في الماضي

اكتشاف علامات وجود مياه عذبة على المريخ في الماضي

ترجيح أن تكون المياه انحسرت بالتدريج قبل أن تجف
السبت - 24 شهر ربيع الأول 1435 هـ - 25 يناير 2014 مـ
صورة بانورامية مكونة من 800 صورة التقطها المسبار أوبورتيونتي لكوكب المريخ (رويترز)

قال علماء إن المسبار أوبورتيونتي التابع لإدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) الموجود على سطح كوكب المريخ منذ عشر سنوات، اكتشف أدلة على أن مياها عذبة تساعد على الحياة كانت موجودة في ما مضى على الكوكب الأحمر مما يعزز اكتشافات مماثلة توصل إليها المسبار كوريوسيتي الذي أرسل حديثا إلى الجانب الآخر من المريخ.

وكان المسبار أوبورتيونتي إلى جانب المسبار سبريت الذي خرج من الخدمة الآن قد حطا على كوكب المريخ قبل عشر سنوات للقيام بمهمتين متزامنتين للبحث عن وجود ماء على سطح الكوكب. وقد فعل المسباران ذلك، مؤكدين أدلة جمعتها مركبات فضاء دارت في فلك المريخ بأن هذا الكوكب الذي يعتقد أنه أشبه كواكب المجموعة الشمسية بالأرض لم يكن دائما الصحراء الباردة الجافة كما يبدو اليوم.

وتوضح النتائج التي توصل إليها العلماء أن نشاط المياه انحسر بالتدريج وأصبح الموجود على سطح المريخ مياها حمضية، ثم ابتداء من نحو ثلاثة مليارات سنة جفت المياه على سطح المريخ.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة