طائرات «مجهولة» تقصف قاعدة الوطية الجوية غرب ليبيا

طائرات «مجهولة» تقصف قاعدة الوطية الجوية غرب ليبيا

الأحد - 14 ذو القعدة 1441 هـ - 05 يوليو 2020 مـ
حظيرة طائرات مدمرة بقاعدة الوطية الجوية في ليبيا بعد استعادة «الوفاق» السيطرة عليها في مايو الماضي (أ.ف.ب)
بنغازي: «الشرق الأوسط أونلاين»

نقلت وكالة «رويترز» عن مصدر عسكري بالجيش الوطني الليبي قوله، اليوم (الأحد)، إن طائرات حربية قصفت الليلة الماضية قاعدة جوية سيطرت عليها حكومة «الوفاق» في الآونة الأخيرة بمساعدة من تركيا.

وأضاف المصدر المنتمي للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، أن الضربات نفذتها «طائرات مجهولة».

وقال أحد سكان مدينة الزنتان القريبة، إن دوي انفجارات سُمع من ناحية القاعدة.

ومثلت استعادة حكومة الوفاق الوطني السيطرة على قاعدة الوطية في مايو (أيار) بداية تراجع هجوم الجيش الوطني الليبي الذي استمر 14 شهراً على العاصمة بهدف انتزاع السيطرة عليها، وبداية لتراجعه على الساحل إلى خطوط أمامية جديدة.

وكان الدعم التركي جوهرياً في تصدي حكومة الوفاق الوطني لهجوم الجيش الوطني الليبي بدفاعات جوية متطورة وضربات بطائرات مسيرة، استهدفت خطوط إمداد الجيش الليبي وتعزيزات قواته.

وقال مصدر تركي، الأسبوع الماضي، إن بلاده تجري محادثات مع حكومة الوفاق الوطني لاستخدام قاعدتين في ليبيا، إحداهما الوطية، وهي أهم قاعدة جوية في غرب ليبيا.

وقال بيان لوزارة الدفاع التركية، إن الوزير خلوصي أكار كان في طرابلس لعقد اجتماعات مع حكومة الوفاق الوطني يومي الجمعة والسبت، وإن أكار أقسم على فعل كل ما يلزم لمساعدتها، وفق «رويترز».

وأغضب التدخل التركي في ليبيا أيضاً فرنسا واليونان، وحذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، من فرض عقوبات جديدة على أنقرة.

وتحشد حكومة الوفاق الوطني والجيش الوطني الليبي الآن قواتهما على الخطوط الأمامية الجديدة بين مدينتي مصراتة وسرت. وحذرت مصر من أن أي محاولة مدعومة من تركيا لانتزاع السيطرة على سرت، التي سيطر عليها الجيش الوطني الليبي في يناير (كانون الثاني)، قد تؤدي إلى تدخلها المباشر.


ليبيا الأزمة الليبية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة