لقضاء البعض حاجتهم به... إغلاق مقر عطلة ملكة بريطانيا باسكتلندا أمام الزوار

لقضاء البعض حاجتهم به... إغلاق مقر عطلة ملكة بريطانيا باسكتلندا أمام الزوار

الخميس - 11 ذو القعدة 1441 هـ - 02 يوليو 2020 مـ
مناديل غير نظيفة تم إلقاؤها في المناطق الزراعية في قلعة بالمورال (صورة نشرها موظفو القلعة على «تويتر»)
إدنبرة: «الشرق الأوسط أونلاين»

أغلق موظفو قلعة «بالمورال»، وهي مقر إقامة ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، في اسكتلندا، أبوابه في وجه الزوار الذين كان يسمح له بالتنزه في المناطق الزراعية الموجودة به، وذلك بعد قيام بعض الزوار بقضاء حاجتهم في المكان.

وبحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فقد بدأت الأزمة بعد عثور موظفي القلعة، التي عادة ما تقضي فيها الملكة إليزابيث الثانية عطلتها الصيفية، على مناديل غير نظيفة تم إلقاؤها في أراضي القلعة من قبل بعض الأشخاص بعد قضاء حاجتهم بالمكان، الأمر الذي أثار استياءهم بشدة.

ووسط تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد، كان موظفو القلعة يسمحون للزوار بالتنزه في المناطق الزراعية ومشاهدة أكواخ الصيد الصغيرة الحجرية وممارسة الرياضة.

ونشر موظفو قلعة بالمورال صوراً للمناديل التي تم إلقاؤها بالقلعة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» وعلقوا عليها قائلين: «نحن محبطون من رؤية مناديل كثيرة تم إلقاؤها في المناطق الزراعية بالقلعة، بجانب المسارات والمعالم الأثرية».
https://twitter.com/Balmoral_Castle/status/1276959149692157953?s=20

وبالأمس، أكد مصدر مطلع لـ«ذا صن» أن الملكة إليزابيث ستقضي عطلتها الصيفية بعد رفع قيود الإغلاق المتعلقة بفيروس كورونا المستجد عن الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم أكثر من 70 عاماً، في منزل العائلة الملكية بقلعة بالمورال.

وغادرت الملكة في 19 مارس (آذار) الماضي، قصر باكينغهام متوجهة إلى قلعة ويندسور (غرب لندن)، حيث استقرت مع زوجها الأمير فيليب وسط الانتشار السريع لفيروس كورونا، بعد أن نصحها الأطباء بالعزل الذاتي، خاصة بعد إصابة نجلها ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بالفيروس.


بريطانيا العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة