غُل: إردوغان يدير تركيا بالمؤامرات

غُل: إردوغان يدير تركيا بالمؤامرات

قال إن البلاد تتراجع بشكل كبير إلى الوراء
الثلاثاء - 9 ذو القعدة 1441 هـ - 30 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15190]
أنقرة: «الشرق الأوسط»

اتهم الرئيس التركي السابق عبد الله غل، الرئيس الحالي رجب طيب إردوغان، بأنه يدير الدولة بالمؤامرات، وتعديل الدستور المتكرر، والانتخابات المبكرة، والتخويف من محاولة الانقلاب التي وقعت في 15 يوليو (تموز) 2016.

وبعد فترة صمت طويلة، نأى فيها غل عن إقحام نفسه في المناقشات السياسية اليومية، خرج بتصريحات شن فيها هجوماً على سياسات حزبه السابق «العدالة والتنمية»، لافتاً إلى أن تركيا أصبحت تحكم الآن بمنطق «دولة الحزب».

وشهدت السنوات الست الماضية خلافات كبيرة بين غل ورفيقه السابق (إردوغان)، بسبب محاولة الأخير الانفراد بالسلطة، والسيطرة على جميع مقاليد الحكم عبر إقرار النظام الرئاسي، الذي رفضه غل من البداية. وكان إردوغان حذف اسم غل من قائمة مؤسسي حزب العدالة والتنمية بعد انتهاء فترة رئاسته لتركيا عام 2014، وابتعد غل عن الانخراط في نقاشات السياسة، إلا عندما يرى أن هناك أمراً يقتضي إعلان رأيه، كما حدث عند طرح الاستفتاء على تعديل الدستور لإقرار النظام الرئاسي في أبريل (نيسان) 2017، وتعديل قانون مكافحة الإرهاب، ثم عندما أصر إردوغان على إعادة الانتخابات المحلية في إسطنبول بعد فوز أكرم إمام أوغلو مرشح المعارضة في جولتها الأولى في 31 مارس (آذار)، معتبراً أن ذلك ضد الديمقراطية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة