الحكومة المصرية تبدد مخاوف تسلل الفيروس إلى وزرائها

الحكومة المصرية تبدد مخاوف تسلل الفيروس إلى وزرائها

الثلاثاء - 10 شوال 1441 هـ - 02 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15162]
وزير الموارد المائية المصري محمد عبد العاطي
القاهرة: «الشرق الأوسط»

بددت نهاية فترة العزل المنزلي لوزير الموارد المائية المصري محمد عبد العاطي، اليوم (الثلاثاء)، التي بدأها عقب لقائه محافظ الدقهلية أيمن مختار، المصاب بفيروس كورونا المستجد، قبل تعافيه، مخاوف تسلل الفيروس لأعضاء الحكومة المصرية.

وبدأ وزير الموارد المائية، الثلاثاء، فترة العزل عقب لقائه المحافظ يوم اكتشاف إصابته، في 19 مايو (أيار) الماضي، حيث جمعهما لقاء مشترك في يوم الإعلان عن الإصابة، وهو ما تطلب العزل والالتزام بكافة الاشتراطات الاحترازية، طبقاً لتعليمات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية.

وفي بيانٍ، أمس، شدد وزير الموارد المائية والري، على ضرورة التزام قيادات الوزارة والعاملين بتنفيذ قرارات رئيس مجلس الوزراء، باتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.

وأكد عبد العاطي عدم السماح بوجود العاملين، سواء بديوان عام الوزارة أو المباني التابعة لها، دون ارتداء الكمامات الواقية، وأيضاً الزائرين، وعدم التعامل مع أي مواطن لا يرتدي الكمامة.

بدوره، قال محمد السباعي المتحدث الرسمي لوزارة الموارد المائية، إن الوزير مارس العمل خلال الفترة الماضية، من المنزل، عن طريق وسائل التواصل الإلكترونية المختلفة، وتمت متابعة كافة الأعمال التي تقوم بها الوزارة، في ظل فترة أقصى الاحتياجات، والعمل على تلبية كافة الاستخدامات المائية المطلوبة.

كان محافظ الدقهلية استأنف، أمس، عمله بديوان عام المحافظة، بعد عودته مباشرة عقب تعافيه وانقضاء فترة العزل بالاستراحة الرسمية للمحافظة. وقال مختار في بيان صحافي، أمس، إنه بدأ العمل بتوقيع بعض الموضوعات المهمة، وتوجيه حملة نظافة للمنطقة المركزية بالمحافظة، بهدف توفير بيئة صحية وآمنة للمواطنين، بالإضافة للإعداد لحضور الاجتماع المرتقب، برئاسة مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، عبر «الفيديو كونفرانس».


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة