تركيا لنشر طائرات مقاتلة في «الوطية»

تركيا لنشر طائرات مقاتلة في «الوطية»

الجيش الليبي يلمّح إلى علاقة بين قوات «الوفاق» وحوثيي اليمن
الخميس - 5 شوال 1441 هـ - 28 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15157]
أنقرة: سعيد عبد الرازق القاهرة: خالد محمود

تستعد تركيا لنشر مقاتلات «إف 16» وطائرات مسيَّرة في قاعدة الوطية الجوية التي سيطرت عليها قوات حكومة «الوفاق الوطني» الليبية، برئاسة فائز السراج مؤخراً، وتحويلها إلى مركز عسكري لها.

وأكدت مصادر تركية أن أنقرة لا تفكر في الانسحاب من ليبيا، مهما بلغ الثمن، وستواجه أي هجوم محتمل من خلال مركز تنسيق عسكري سيتم إنشاؤه قريباً في الوطية.

وكشفت المصادر التي تحدثت لصحيفة «خبر تورك» اليومية، عن أن تركيا أرسلت الأسبوع الماضي، منظومة دفاع جوي من طراز «هوك»، وأنظمة تشويش رادارات إلى ليبيا، معتبرة أن حلفاء قائد الجيش المشير خليفة حفتر «يحاولون تصعيد الحرب الأهلية في ليبيا بصيغ جديدة».

وأضافت المصادر أن موسكو تخلت عن فكرة سيطرة حفتر على كل ليبيا، وأن الخطة الجديدة تتمثل في تقسيم البلاد إلى شطرين.

وتابعت المصادر بأن موسكو لن تشجع حفتر على التحول نحو غرب البلاد؛ لكنها ستحاول أيضاً القضاء على النجاحات العسكرية التي حققتها قوات «الوفاق» المدعومة من تركيا.

في غضون ذلك، لمّح قائد بارز في «الجيش الوطني الليبي» أمس، إلى وجود علاقة بين القوات الموالية لحكومة «الوفاق» والمقاتلين الحوثيين في اليمن.

وقال اللواء فوزي المنصوري، قائد قوات «الجيش الوطني» في محور عين زارة بجنوب العاصمة طرابلس، إن الميليشيات والمرتزقة في صفوف «الوفاق» استخدموا طائرات انتحارية تركية من طراز «ألباغو» في الهجوم الذي شنته أول من أمس على قوات الجيش في طريق المطار الدولي بطرابلس، مضيفاً أن «أول من استخدم هذه الطائرات التي تنفجر عن بعد، أو ذاتياً بمجرد اقترابها من الأهداف أو الأفراد، هم الحوثيون في اليمن عن طريق إيران». وتابع أن «هناك حلقة» بين الجانبين.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة