قراءة في إشكاليات التجربة العسكرية الفلسطينية

قراءة في إشكاليات التجربة العسكرية الفلسطينية

السبت - 30 شهر رمضان 1441 هـ - 23 مايو 2020 مـ
لندن: «الشرق الأوسط»

صدر للكاتب السياسي الفلسطيني ماجد الكيالي مؤخراً كتاب: «نقاش السلاح... قراءة في إشكاليات التجربة العسكرية الفلسطينية»، عن دار نشر: المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت - عمان، ومكتبة «كل شيء» في حيفا. والكتاب مخصص لنقاش مسيرة الكفاح المسلح الفلسطيني، باعتبارها، بحسب الكاتب، من أعقد المواضيع، وأصعبها، بما لهذه القضية من مكانة في تاريخ الفلسطينيين، وما تحتمله من معان، وما تختزنه من معاناة وتضحيات وبطولات، ولأن تلك المسيرة ظلّت بمثابة صندوق مغلق يحرّم فتحه، أو إخضاعه للنقد والمساءلة، مع إبقاء وقائع تلك المسيرة من دون سجلات، ووثائق، أو إحصائيات.
يثير الكاتب مشكلة مفادها أنه رغم مرور 55 سنة على تلك التجربة فإنها ما زالت تفتقد أي بعد تأسيسي أو تنظيري لها، لذا انشغل في هذا الكتاب بالتركيز على مراجعة التجربة العسكرية، لكونها حكمت التجربة الوطنية الفلسطينية المعاصرة، من مختلف جوانبها، بطريقة نقدية، موضوعية ومسؤولة.
وكان الكاتب قد طرح أغلب هذه الأفكار والاستنتاجات المتضمنة فيه في عشرات المقالات والدراسات، طوال العقود الثلاثة الماضية، كتحليلات، أو كوجهات نظر، بيد أنه ما يميّزها اليوم أنها أضحت مسنودة أو مؤيّدة بالتجربة.
ويعتبر الكتاب جزءا من مشروع نقد التجربة الوطنية الفلسطينية الذي كان الكاتب اشتغل عليه، في كتابيه: «الثورة المجهضة...قراءة نقدية في إشكاليات التجربة الوطنية الفلسطينية» (صدر عام 2013 عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر)، و«فتح 50 عاما، قراءة في مآلات حركة وطنية»، وصدر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر، ومركز «مسارات».


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي Art كتب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة