دعم سني وكردي لتكليف الكاظمي

دعم سني وكردي لتكليف الكاظمي

محاولات لإقناع الزرفي بالانسحاب من سباق تشكيل الحكومة العراقية
الخميس - 15 شعبان 1441 هـ - 09 أبريل 2020 مـ رقم العدد [ 15108]
عراقية تمر أمام خيمة اعتصام مهجورة في ساحة التحرير وسط بغداد أمس (أ.ف.ب)
بغداد: «الشرق الأوسط»

حظي مدير جهاز المخابرات في العراق مصطفى الكاظمي بدعم سني وكردي لتكليفه تشكيل الحكومة العراقية المقبلة، وسط محاولات لإقناع رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي بالانسحاب.

وقد أعلن «تحالف القوى العراقية»، أكبر كتلة سُنيّة في البرلمان، تأييده للتوافق غير المعلن رسمياً بين غالبية القوى الشيعية على تكليف مدير جهاز المخابرات. وقال التحالف في بيان، أمس، إنه «يضع في اهتماماته أن يحظى المرشح لرئاسة الوزراء، الذي من شأنه التصويت لصالح حكومته في مجلس النواب، بقبول وتأييد من قوى المكونات السياسية المسؤولة عن الترشيح، وأن يتمتع بالقبول على المستوى الوطني، وعليه يؤكد تحالف القوى العراقية دعمه وتأييده لتوافق الكتل السياسية المعنية على ترشيح السيد مصطفى الكاظمي لرئاسة وتشكيل الحكومة الجديدة».

كما أعلن رئيس إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني دعمه تكليف الكاظمي، وقال في بيان، أمس، «إننا نرحب بترشيح السيد مصطفى الكاظمي لمنصب رئيس الوزراء في الحكومة الاتحادية، من قبل القوى السياسية للمكون الشيعي، وندعو الجميع إلى دعمه للانتهاء من مهام تكليفه وتشكيل الحكومة بأسرع وقت ممكن».

بدوره، أكد مصدر سياسي مطلع لـ«الشرق الأوسط»، أن «المحاولات جارية من قبل أطراف مختلفة لإقناع الزرفي بالاعتذار والانسحاب من السباق، لكنه لا يزال يرفض كل العروض ويصر على الذهاب إلى البرلمان» للتصويت على تشكيلة حكومته.
... المزيد

 


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة