مقطع صوتي يكشف عن تورط طليقة جوني ديب في قطع أصبعه

مقطع صوتي يكشف عن تورط طليقة جوني ديب في قطع أصبعه

الأربعاء - 14 شعبان 1441 هـ - 08 أبريل 2020 مـ
جوني ديب وآمبر هيرد (أرشيفية - رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

نشرت صحف بريطانية مقطعاً صوتياً جديداً للنجم الأميركي جوني ديب يكشف عن تورط طليقته، آمبر هيرد، في قطع جزء من أصبعه بعد مشاجرة وقعت بينهما.

وأوردت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية المقطع الصوتي الذي يصيح فيه الطبيب المعالج لديب؛ ديفي كيبر، وهو يبحث عن طرف الأصبع المقطوع والذي فقده ديب جراء مشاجرة مع هيرد التي استخدمت آلة حادة لضربه.

ووفقاً للصحيفة، فإن التسجيل يعود إلى شهر مارس (آذار) 2015، ويكرر فيه الطبيب المعالج لديب في التسجيل الصوتي: «لا يمكنني العثور على طرف الأصبع».

ويمشط الطبيب والمسعفون الشقة التي كان يقيم بها الثنائي في أستراليا خلال تصويره آخر جزء من سلسلة «قراصنة الكاريبي»، والقمامة والحطام المتناثر بالدم، في سباق يائس للعثور على الجزء المقطوع من أصبع جوني ديب.

ويوضح التسجيل صوت ممرضة تدعى ديبي لويد وهي تقول: «انظر إلى كل هذا الدم الفظيع؟ ما حجم قطعة الجلد التي نبحث عنها؟».


ويوضح التسجيل أيضاً صوت هيرد وهي تبكي بشدة في الخلفية بينما يبحث الطبيب الخاص ومساعدوه عن طرف أصبع جوني ديب.

وكان ديب قد ادّعى وقتها أن طرف أصبعه أصيب في ضربة خاطئة بالباب، لكن التفاصيل ظهرت بعد ذلك بعد سلسلة من تبادل الاتهامات بينه وبين طليقته.

ويتبادل الزوجان السابقان هيرد (33 عاماً) وديب (56 عاماً) الاتهامات، ويقول ديب إن طليقته، التي اشتهرت بأداء فيلم «أكوامان»، تسببت له في إصابات بشعة مثل قضم طرف أصبعه، فيما تتهم هيرد ديب بأنه قام بالاعتداء عليها.

وأوضحت «ديلي ميل» أنه ليس من الواضح كيف تم تسجيل هذا المقطع الصوتي أو من الطرف المسؤول عنه.


المملكة المتحدة منوعات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة