ازدياد الصيد غير القانوني للحيوانات البرية في نيبال

ازدياد الصيد غير القانوني للحيوانات البرية في نيبال

الأحد - 11 شعبان 1441 هـ - 05 أبريل 2020 مـ رقم العدد [ 15104]
كاتماندو: «الشرق الأوسط»

يستغل الصيادون غير القانونيين في نيبال ضعف المراقبة والحركة العامة خلال الحظر الذي تم فرضه بسبب فيروس كورونا «كوفيد - 19»، في اصطياد الحيوانات البرية. وقال مسؤولون إن فيلاً وثلاثة تماسيح قتلت منذ أن تم فرض الإغلاق في البلاد في 24 مارس (آذار) الماضي وهي فترة شهدت مواجهة دامية بين الصيادين غير القانونيين وحراس الغابات.
وقال بيشنو براساد شريستا، المتحدث باسم إدارة المتنزهات الوطنية والحفاظ على الحياة البرية، لوكالة الأنباء الألمانية السبت: «لقد قمنا بزيادة الدوريات بعد زيادة في حركة الصيادين، ولكن هذا ليس أمراً مفاجئاً لأننا كنا نتوقع حدوث شيء من هذا القبيل». وقال مسؤولون في «إدارة المتنزهات الوطنية والحفاظ على الحياة البرية» إن ثلاثة من تماسيح جاريال المهددة بالانقراض قتلوا حول «متنزه شيتوان الوطني»، في حين تم العثور على الفيل مصعوقاً بالكهرباء في المنطقة العازلة لـ«متنزه بارديا الوطني» في غرب نيبال.
وقامت السلطات بدفن الفيل البالغ بعد نزع أنيابه وأظافره.


نيبال عالم الحيوان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة