بلجيكا: تشخيص أول قطة مصابة بفيروس كورونا

بلجيكا: تشخيص أول قطة مصابة بفيروس كورونا

الأحد - 4 شعبان 1441 هـ - 29 مارس 2020 مـ
القطة ظهرت عليها أعراض كلاسيكية لفيروس «كوفيد - 19» (أرشيفية - أ.ف.ب)
بروكسل: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال مسؤولون محليون في بلجيكا، إن قطة ثبتت إصابتها بفيروس كورونا المستجد، بعد إجراء الفحوص الطبية لها. وذكر مسؤولو الصحة، في مؤتمر صحافي، أن نتائج الاختبارات التي أجريت للقطة في منطقة لييغ كانت إيجابية، بعد ظهور أعراض كلاسيكية لفيروس «كوفيد - 19»، منها صعوبة في التنفس، وذلك بعد أسبوع من إصابة مالكها، وذلك وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام محلية.
وتعاني القطة من الإسهال وتتقيأ، بالإضافة إلى مشكلات في التنفس. وقال البروفسور ستيفن فان جوت، أول أمس الجمعة، إن الباحثين وجدوا الفيروس في براز القطة.
وذكرت صحيفة «بروكسل تايمز» أنه لم يتم تقديم أي معلومات عن ظروف القطة أو مالكها.
من جانبها، أعلنت السلطات الصحية في بلجيكا، اليوم الأحد، تسجيل 78 حالة وفاة بفيروس كورونا، ليرتفع بذلك إجمالي حالات الوفاة بالفيروس إلى 431 حالة.
ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن السلطات القول إنه تم تسجيل 1702 حالة إصابة جديدة بالفيروس.
وأوضحت السلطات أن إجمالي حالات الإصابة بفيروس كورونا بلغ 10836 حالة.
كان البرلمان البلجيكي قد منح الخميس الماضي حكومة البلاد برئاسة صوفي ويلمز، صلاحيات واسعة للحد من تفشي فيروس كورونا، ومعالجة آثاره.


بلجيكا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة