حكومة لبنان لإعادة المغتربين بعد تهديدات بري

حكومة لبنان لإعادة المغتربين بعد تهديدات بري

حتي لـ«الشرق الأوسط»: نستكمل حالياً المعطيات
الأحد - 4 شعبان 1441 هـ - 29 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15097]
وزير الخارجية ناصيف حتي
بيروت: «الشرق الأوسط»

أثمرت ضغوط رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، حلحلة في ملف إعادة المغتربين اللبنانيين إلى لبنان، إذ عُقد اجتماع وزاري طارئ برئاسة رئيس الحكومة حسان دياب، لوضع آليات الإجلاء بصيغتها النهائية، وأكدت مصادر سياسية لـ«الشرق الأوسط»، أن قرار تنظيم العودة اتخذ أمس عبر رحلات تنظمها الخطوط الجوية اللبنانية، كاشفة أنه «بدأ ترتيب الخطوات التنفيذية التي سيُعلن عنها رسمياً يوم الثلاثاء المقبل بعد اجتماع مجلس الوزراء المخصص لمتابعة ملف (كورونا)».

وكان بري قد هدد بأنه «إذا بقيت الحكومة على موقفها إزاء موضوع المغتربين لما بعد يوم الثلاثاء المقبل، فسنعلق تمثيلنا بالحكومة».

وأكد دياب أنه والحكومة مع عودة كل من يرغب إلى الوطن، خصوصاً بعدما ثبُت أن الإجراءات التي اتّخذتها الحكومة اكتسبت ثقة داخلية وخارجية، وأثبتت فعاليتها. وكرّر موقفه السابق بتأكيده على العودة الآمنة للراغبين، خصوصاً أن وزير الصحة العامة مع لجنة الطوارئ يحضّرون آلية مناسبة لعودة آمنة من خلال إجراء الفحوصات اللازمة عندما تتأمّن الأجهزة والمواد المطلوبة.

بدوره، قال وزير الخارجية ناصيف حتي، لـ«الشرق الأوسط»، إن قرار عودة اللبنانيين الموجودين في الخارج حالياً، من عدمه، هو من اختصاص مجلس الوزراء، ووزارة الخارجية تقوم بتنفيذ ما يتخذه المجلس من قرارات، كما هي حال بقية الوزارات. وكشف أن وزارة الخارجية تقوم حالياً باستكمال جمع المعطيات حول أوضاع المغتربين اللبنانيين من أجل اتخاذ الإجراءات المناسبة عندما يقرر مجلس الوزراء المسار الذي سيسلكه في هذا الإطار. وأشار إلى أن الوزارة تقوم حالياً، عبر البعثات اللبنانية في الخارج، بمتابعة أوضاع اللبنانيين في الخارج، وتقديم المساعدة عند الحاجة، خصوصاً فيما يتعلق بالطلاب.
...المزيد

 


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة