الصين تغلق حدودها لمنع تفشي «كورونا» من الخارج

الصين تغلق حدودها لمنع تفشي «كورونا» من الخارج

الجمعة - 2 شعبان 1441 هـ - 27 مارس 2020 مـ
عائلة صينية ترتدي كمامات في بكين (إ. ب. أ)
بكين: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت الصين، اليوم (الجمعة)، تسجيل 55 إصابة بوباء «كورونا»، بينها 54 «مستوردة» من الخارج، في وقت تستعد فيه البلاد إلى إغلاق حدودها موقتاً وخفض عدد رحلاتها الدولية بشكل كبير.

وللمرة الأولى منذ ثلاثة أيام، سجلت حالة إصابة محلية في شرق البلاد، بحسب الحصيلة الرسمية التي نقلتها «وكالة الصحافة الفرنسية».

وسجلت خمس وفيات في مقاطعة هوباي التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى، ووضعت تحت الحجر منذ يناير (كانون الثاني)، وبدأ تخفيف القيود تدريجياً في هذه المقاطعة منذ الأربعاء، وتجهد الصين حالياً في تفادي تفشي الوباء من جديد على أراضيها من الخارج، وأحصت البلاد 595 حالة «مستوردة»، غالبيتهم الكبرى (90 في المائة) صينيون عائدون إلى بلادهم، بحسب وزارة الخارجية.

وأعلنت بكين، أمس (الخميس)، أنها ستغلق موقتاً غالبية حدودها مع الخارج وتقلص بشكل كبير رحلاتها الدولية، ويدخل التدبير حيز التنفيذ السبت.

ويمنع بموجب القيود الجديدة على السياح والأجانب المقيمين في الصين لكن الموجودين خارجها حالياً دخول البلاد، ويبدو أن الإجراء لا يشمل المسافرين من أجل الأعمال، ويمكن لحاملي جوزات سفر الخدمة وجوازات سفر دبلوماسية دخول الأراضي الصينية، وكذلك أعلنت الصين خفض رحلاتها الدولية بشكل كبير.

واعتباراً من الأحد، لا يمكن لأي شركة صينية أن تقوم إلا برحلة خارجية واحدة في اليوم من الصين نحو بلد آخر، ولا يمكن للشركات الأجنبية في المقابل أن تسير إلا رحلة واحدة أسبوعياً إلى الصين.

وأصيب 81340 شخصاً بفيروس «كورونا» المستجد في الصين وتوفي جراؤه 3292 شخصاً في هذا البلد، بحسب الأرقام الرسمية.


الصين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة