ترحيب في اليمن بالدعوة الأممية لوقف القتال

ترحيب في اليمن بالدعوة الأممية لوقف القتال

الخميس - 2 شعبان 1441 هـ - 26 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15094]
المتحدث باسم الحكومة اليمنية راجح بادي
عدن: علي ربيع - الرياض: عبد الهادي حبتور

استجاب طرفا النزاع اليمني، بشكل متفاوت، للدعوة الجديدة التي أطلقها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أمس، لوقف القتال تمهيداً لإبرام تسوية سياسية وتوحيد الجهود للتصدي لوباء {كورونا المستجد}.

وأعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن دعمه وتأييده قرار الحكومة اليمنية قبول دعوة الأمين العام للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار في اليمن، ومواجهة تبعات انتشار فيروس {كورونا}.

فقد صرح المتحدث باسم الحكومة اليمنية راجح بادي لـ«الشرق الأوسط» قائلاً: «إننا نرحب بدعوة الأمين العام لوقف إطلاق النار؛ لكن نتمنى أن تستطيع الأمم المتحدة ومبعوثها مارتن غريفيث الضغط على ميليشيات الحوثيين لوقف إطلاق النار؛ لأنها الطرف الذي يقوم بالاعتداء، سواء في صرواح أو الضالع أو تعز». وأضاف بادي متسائلاً: «من الذي يطلق الصواريخ الباليستية على المدنيين في مأرب؟ نحن لا نعتدي، نحن ندافع عن أنفسنا فقط»، مشيراً إلى أنه «في حال كانت هناك جدية لدى الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار، فعليها ممارسة ضغوط حقيقية على الحوثيين، ووقف إطلاق النار سيتوقف تلقائياً».

بدورهم، أبدى الحوثيون موقفاً أقل وضوحاً، إذ نقل إعلام الجماعة الحوثية عن مهدي المشاط رئيس مجلس الانقلابيين أن الجماعة الحوثية «ترحب بدعوات الأمين العام للأمم المتحدة والمبعوث الخاص إلى اليمن، وجهودهما الرامية إلى إنهاء الحرب في اليمن».
...المزيد

 


اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة