بعد انتقاده طريقة مواجهة «كورونا»... ممثل إيراني يتعرض للطرد من برنامج تلفزيوني

بعد انتقاده طريقة مواجهة «كورونا»... ممثل إيراني يتعرض للطرد من برنامج تلفزيوني

الأربعاء - 24 رجب 1441 هـ - 18 مارس 2020 مـ
صورة من الفيديو المذاع للممثل الإيراني أمير رستامي قبل قطع البثّ عنه (تويتر)

في ظل حالة الانتقادات والترقب حول تعامل إيران مع فيروس «كورونا» المستجدّ، تعرض الممثل الإيراني أمير حسين رستامي إلى قطع البثّ المباشر عنه أثناء انتقاده للبلاد، حينما حلّ ضيفاً على أحد البرامج الحوارية بالتلفزيون الرسمي الإيراني.

وتوقف برنامج «فورمولا وان» في منتصف البثّ فجأة بينما كان يتحدث فيه الممثل عن تكتم مسؤولي بلاده على تفشي فيروس «كورونا»، واتهم رستامي السلطات بعدم إعلان الحجر الصحي سريعاً داخل مدينة قم بصفتها مصدراً رئيسياً لانتشار العدوى في إيران.
https://twitter.com/sadaffatemi/status/1239657274525790208

ولقيت جهود الحكومة الإيرانية في التصدي للوباء انتقادات داخلية، ومن مسؤول بالأمم المتحدة الأسبوع الماضي.

ومنذ إعلان أول حالتي وفاة في مدينة قم الشهر الماضي، اتخذت إيران سلسلة إجراءات لاحتواء الفيروس. مع ذلك، لم تفرض السلطات حجراً على أي مدينة، مما ساهم في انتشار الوباء في جميع المحافظات الـ31.

وقالت وكالات رسمية إن قوات الأمن اعتقلت 25 شخصاً على خلفية كسر أبواب ضريح ديني بمدينة قم التي سجلت نسبة إصابة عالية من الحالات في إيران.

ومنعت إيران احتفالات عيد النوروز التي كان يفترض أن تبدأ مساء أمس الثلاثاء، في طهران ومحافظات عدة لاحتواء تفشي فيروس «كورونا» المستجدّ، وفق وكالة «إرنا» الرسمية.

وانتقد رستامي استمرار حجب سلطات طهران وصول ملايين المستخدمين إلى تطبيق «تلغرام» للتراسل الفوري محلياً، منذ عام 2018.

ووفقاً لتقارير محلية، قال بعض المشاهدين الذين حضروا الحلقة، إنه جرى طرد الممثل الإيراني من الاستوديو قبل عودة البثّ، بينما علق المذيع بلهجة اعتذار بأن برنامجه يهدف إلى تسلية الناس، وإن الأسئلة التي طرحها رستامي يمكن طرحها والإجابة عنها في برامج أخرى.

وعبر شبكات التواصل الاجتماعي، استقبل رستامي الدعم من المستخدمين الإيرانيين المؤيدين لما قاله في الحلقة، وتعرض أيضاً لبعض الاتهامات بإهانة الدولة.

وارتفع عدد الوفيات الناجمة عن فيروس «كورونا» في البلاد، اليوم (الأربعاء) إلى 1135 حالة، بعد تسجيل 147 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفقاً لما أعلنته وزارة الصحة الإيرانية.

وصرح علي رضا رئيسي، مساعد وزير الصحة، بأن عدد الإصابات ارتفع إلى 17361 حالة بعد تسجيل 1192 إصابة جديدة.


ايران فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة