مقتل متظاهر في مواجهات بين الأمن وأنصار الإخوان في قرية بصعيد مصر

مقتل متظاهر في مواجهات بين الأمن وأنصار الإخوان في قرية بصعيد مصر

الشرطة ألقت القبض على 4 من قيادات الجماعة خلال المداهمة
الاثنين - 18 محرم 1436 هـ - 10 نوفمبر 2014 مـ رقم العدد [ 13131]

قالت مصادر أمنية مصرية، إن متظاهرا واحدا على الأقل قتل وأصيب 9 آخرون خلال مواجهات بالأسلحة النارية بين قوات الأمن وأنصار جماعة الإخوان في قرية بصعيد مصر.
ونظم أنصار لجماعة الإخوان مسيرة صباحية في قرية ميمون التابعة لمركز الوسطى بمحافظة بني سويف تصدت لها قوات الأمن.
وقال شهود عيان إن قوات الأمن حاصرت كافة مداخل ومخارج القرية، وسط انتشار غير مسبوق فى شوارعها، وغلق المدارس والمصالح الحكومية، فضلا عن تحليق طائرات مروحية على ارتفاعات منخفضة.
وتعد قرية ميمون أحد أكبر معاقل الجماعة بشمال محافظة بنى سويف.
وقال مصدر أمني إن قوات الأمن تمكنت من ضبط 4 من قيادات الجماعة المتهمين بحرق مركز شرطة الواسطي في أعقاب فض اعتصامين لأنصار الجماعة في أغسطس (آب) العام الماضي.
ومنذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان، ينظم أنصار الجماعة مظاهرات بشكل شبه يومي، للمطالبة بعودته إلى السلطة. وحظرت السلطات تنظيم مظاهرات من دون إخطار. وغالبا ما تتحول مظاهرات أنصار الجماعة لمواجهات دامية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة