السلطة تطلب من إسرائيل أموال الضرائب المحتجزة

السلطة تطلب من إسرائيل أموال الضرائب المحتجزة

على خلفية اجتماع لبحث تفشي {كورونا}
الثلاثاء - 23 رجب 1441 هـ - 17 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15085]

طالبت السلطة الفلسطينية الحكومة الإسرائيلية بالإفراج عن أموال الضرائب المحتجزة لديها، حتى تتمكن من دعم الجهود في مواجهة خطر انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
والتقى أمس الاثنين وزير المالية الفلسطيني شكري بشارة بنظيره الإسرائيلي موشيه كحلون لهذا الغرض.
وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، إن بشارة طلب من كحلون «الإفراج عن كامل المبالغ المحتجزة لدى الطرف الإسرائيلي منذ العام المنصرم، كضرورة قصوى في ظل الظروف الراهنة».
وعقد الاجتماع بالأساس من أجل بحث «المعطيات الاقتصادية التي يواجهها الطرفان في ظل تفشي فيروس كورونا». ويوجد تنسيق كامل وعالي المستوى بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية من أجل محاربة فيروس كورونا.
وساعدت إسرائيل بتدريب أطباء فلسطينيين على مواجهة الفيروس، وأرسلت مستلزمات طبية فيما يجري تبادل معلومات حثيث حول المصابين وإمكان تحركهم بحكم الاختلاط الحتمي بين الجانبين.
ويحاول الطرفان الحد من انتشار الفيروس الذي تحول إلى عدو مشترك. وينطبق هذا على الوضع الاقتصادي، إذ ينخرط الطرفان في عملية تبادل تجاري كبيرة تقدر بالمليارات. وقال بشارة أمس: استرداد المبالغ المحجوزة الآن «سيساهم في مساعدة الخزينة في تبني الإجراءات الصحية الفضلى لمواجهة هذا التحدي». وأضاف أن «المبالغ المحتجزة هي أصلا حق للشعب الفلسطيني».
وكانت إسرائيل بدأت في فبراير (شباط) الماضي بخصم مبلغ 42 مليون شيكل (نحو 11.5 مليون دولار) شهرياً من أموال العوائد الضريبية التي تحولها إسرائيل إلى السلطة الفلسطينية، وقررت ذلك بشكل مستمر خلال عام 2019 بإجمالي 504 ملايين شيكل (نحو 138 مليون دولار)، وهو مبلغ يوازي ما دفعته السلطة لعوائل شهداء وأسرى في العام 2018.
ولاحقا خصمت إسرائيل مبالغ متقطعة، منها 13 مليون شيكل، استجابة لقرار قضائي بتحويل مبلغ 12.7 مليون شيكل من العوائد المالية الفلسطينية إلى دائرة الحجوزات، وذلك بسبب ملفات قضائية فتحت ضد السلطة الفلسطينية.
وتخوض السلطة منذ العام الماضي نضالا من أجل استعادة الأموال كاملة، لكن إسرائيل لم ترجعها والتفت على الأزمة من خلال منح الفلسطينيين حق استيراد البترول من إسرائيل من دون ضريبة بأثر رجعي، وهو ما وافقت السلطة عليه وقررت بعده تلقي أموال الضرائب مع تمسكها باسترداد الأموال المحجوزة لاحقا.


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة