رؤساء اتحادات سعودية: تعليق النشاط الرياضي يحقق المصلحة العامة

رؤساء اتحادات سعودية: تعليق النشاط الرياضي يحقق المصلحة العامة

أكدوا أن اهتمام الدولة دليل حرصها على المواطن والمقيم
الأحد - 21 رجب 1441 هـ - 15 مارس 2020 مـ
وزارة الرياضة قررت إيقاف جميع الأنشطة الرياضية تحرزاً من انتشار «كورونا» (تصوير: علي خمج)

أشاد مسؤولون رياضيون سعوديون بالقرارات الصادرة الأخيرة، الخاصة بتعليق النشاط الرياضي في المملكة، والذي بدأ أمس (الأحد)، بحيث تتوقف الفعاليات الرياضية المحلية كافة، فضلاً عن إيقاف العمل في المراكز الرياضية الحكومية والخاصة، حفاظاً على سلامة المواطن والمقيم على حد سواء.
من جهته، أكد الأمير بندر بن خالد رئيس الاتحاد السعودي للتسلق والهايكنغ أن قرار وزارة الرياضة بتعليق النشاط الرياضي في المملكة يأتي من منطلق حرصها على سلامة المنتسبين للوسط الرياضي، في ظل هذه الأزمة الصحية العالمية.
وقال الأمير بندر بن خالد: «الاتحاد من منطلق مسؤولياته الاجتماعية قبل الرياضية، ينوه بحرص رياضيّي المملكة على التعاون بالامتثال لهذا القرار الهادف لتحقيق المصلحة العامة، التي طالما كانت الهاجس الأول للقيادة الرشيدة، إذ تمثل صحة المواطن والمقيم هدفاً رئيساً»، مثمناً جهود الدولة المتواصلة لوقاية المجتمع من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، مشدداً على ضرورة دعم هذه الجهود وتحمل المسؤولية من الجميع حتى يتحقق الهدف المنشود.
من جانبه، اعتبر عبد العزيز السعيد رئيس الاتحاد السعودي لكرة الطاولة أن قرار وزارة الرياضة بتعليق النشاط الرياضي وإغلاق الصالات الرياضية من ضمن الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد (19 - COVID) يجسد اهتمام حكومتنا الرشيدة بقطاعي الشباب والرياضة وحرصها على سلامتهما.
وشدد السعيد على أهمية امتثال وتعاون جميع الرياضيين بهذا القرار بشكل عام، ومنسوبي لعبة كرة الطاولة بشكل خاص، وحثّ وتشجيع المجتمع على ممارسة التمارين المنزلية والابتعاد قدر الإمكان عن التجمعات خلال هذه الفترة والالتزام بتعليمات وزارة الصحة، سائلاً الله العلى القدير السلامة للجميع.
وفي ذات الشأن، شدد المهندس أسامة الرميان رئيس الاتحاد السعودي لكمال الأجسام على أن قرار وزارة الرياضة بتعليق النشاط الرياضي وإغلاق الصالات الرياضية الخاصة في المملكة نابع عن حرص القيادة الرشيدة على سلامة اللاعبين والمجتمع، من مواطنين ومقيمين، ومنع انتشار فيروس كورونا الجديد (19 - COVID).
وأشار إلى أهمية امتثال وتعاون منسوبي «كمال الأجسام والباور لفتنغ» بحرص، لهذا القرار، وحثّ وتشجيع المجتمع على ممارسة التمارين المنزلية والابتعاد قدر الإمكان عن التجمعات خلال هذه الفترة والالتزام بتعليمات وزارة الصحة.
فيما عبر الدكتور إبراهيم القناص رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للكاراتيه عن تقديره العميق وامتنانه للاهتمام الذي يجده قطاع الرياضة من القيادة العليا في البلاد ووزارة الرياضة واللجنة الأولمبية السعودية، التي تولي سلامة جميع الرياضيين من جماهير ولاعبين ومدربين وإداريين اهتماماً كبيراً، انطلاقاً من التعليمات والتوصيات الصادرة من اللجنة المعنية لمتابعة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
وأكد القناص أن قرار تعليق الرياضة من مسابقات وغيرها من الأنشطة الرياضية، الذي أصدره وزير الرياضة، دخل حيز التنفيذ، ويأتي حرصاً على سلامة الرياضيين جميعاً والسعي لسلامتهم ودرء الأخطار الصحية عنهم، وهذا الأمر وجد رضا اللاعبين وأولياء أمورهم وامتنانهم وقبولهم، وكذلك المدربون والإداريون الذين بادروا بالاتصال وتثمين هذا القرار الذي يحمي الجميع من هذا الفيروس.
وثمّن القناص الجهود الجبارة التي تقوم بها الدولة، ممثلة بوزارة الصحة والجهات الحكومية المختصة، في متابعة انتشار الفيروس والرسائل التوعوية المكثفة والقرارات المنسجمة مع خطة التعامل مع الوضع الراهن، مهيباً بالجميع التقيد بالتعليمات الرسمية الصادرة من الدولة وتطبيق تعليمات الوقاية، داعياً الله أن يحفظ بلادنا من كل مكروه.
وكانت اللجنة العليا بنادي الفروسية السعودي قررت أن يكون السباق على كأس المؤسس هو ختام سباقات النادي لهذا الموسم.
وأوضح النادي أن هذا القرار يأتي تماشياً مع الإجراءات والتدابير الاحترازية التي اتخذتها الدولة للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين في المملكة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وبناءً على توصيات اللجنة الفنية بنادي الفروسية التي درست وضع السباقات، متمنين السلامة والصحة للجميع.
وجرى أول من أمس (السبت) حفل سباق نادي الفروسية السنوي الكبير على كأس المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن، لجياد الإنتاج المحلي، بميدان الملك عبد العزيز للفروسية بالجنادرية، شمال الرياض، تحت رعاية الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض، نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.
وأعلنت وزارة الرياضة السعودية، السبت، تعليق النشاط الرياضي في المملكة بمختلف الألعاب الرياضية وجميع البطولات والمسابقات، وكذلك إغلاق الصالات والمراكز الرياضية الخاصة، ابتداءً من أمس (الأحد)، حتى إشعار آخر، لمنع انتشار فيروس كورونا.
وأعلنت وزارة الصحة السعودية رصد وتسجيل 17 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا، ليصل العدد إلى 103 حالات، كما انتشر الفيروس في 138 دولة، وسط جهود عالمية ومحلية مكثفة لمحاصرته والقضاء عليه.


السعودية السعودية رياضة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة