فرنسيون يتبرعون لزميلهم العربي بسنة من إجازاتهم

فرنسيون يتبرعون لزميلهم العربي بسنة من إجازاتهم

لمساعدته على العناية بطفلته وزوجته المريضة
الأحد - 17 محرم 1436 هـ - 09 نوفمبر 2014 مـ

تمكن العاملون في شركة فرنسية للنقل العام من جمع 362 يوما من إجازاتهم التي قرروا التبرع بها لزميل عربي الأصل يمر بظروف عائلية بالغة الصعوبة. ووافقت إدارة الشركة على هذه البادرة غير المسبوقة التي باتت ممكنة بفضل قانون صدر في الربيع الماضي ويسمح بالتنازل عن أيام الإجازة بين العاملين في مؤسسة واحدة، إذا اقتضت الحاجة. وكان كريم زاوي، المستخدم في شركة «ريجي لين آزور» لشاحنات النقل في جنوب فرنسا، ومقرها مدينة نيس، قد استنفد كل أيام الإجازة المقررة له بعد أن تعرضت زوجته الفرنسية كارين لمتاعب في الحمل ونزيف في المخ ألزمها المستشفى ومنعها من الاهتمام ببيتها وطفلتها الصغيرة. وما بين محاولات إنعاش الزوجة الحامل وفترات المكوث في صالة العناية المركزة ثم أيام الرقاد في المستشفى تحت الإشراف الطبي، تسربت كل إجازات كريم وما عاد يمكن له الاستمرار في وظيفته.

أحد أصدقاء كريم، وهو أيضا زميل له في الشركة، أطلق نداء يحث العاملين على التبرع بأيام من إجازاتهم للأب الذي يمر بفترة حرجة. كانت المفاجأة أن عشرات الزملاء استجابوا للنداء بسرعة وتحقق الهدف في غضون أسبوع. ومن جانبها قررت إدارة الشركة الحفاظ على علاوات كريم رغم غياباته الطويلة، لكي يستمر في تقاضي مرتبه كاملا غير منقوص.


اختيارات المحرر

فيديو