رونالدو ويورغن كلوب يوجهان رسالة لجماهير كرة القدم بسبب «كورونا»

رونالدو ويورغن كلوب يوجهان رسالة لجماهير كرة القدم بسبب «كورونا»

الجمعة - 19 رجب 1441 هـ - 13 مارس 2020 مـ
رونالدو قبل إحدى مباريات فريقه يوفنتوس في الدوري الإيطالي الذي تم إيقافه (رويترز)

طالب اثنان من أبرز نجوم لعبة كرة القدم الجماهير حول العالم بتقبل توقف نشاط اللعبة واحترام تعليمات السلطات الصحية بشأن تفشي فيروس كورونا الذي تحول إلى وباء بصورة رسمية.

ووجه نجم منتخب البرتغال ونادي يوفنتوس الإيطالي كريستيانو رونالدو، الموجود في الحجر الصحي الطوعي في مسقط رأسه بمدينة ماديرا البرتغالية، رسالة إلى مشجعيه بضرورة احترام الإرشادات الصحية الساعية إلى الحؤول دون انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال رونالدو الذي وضع نفسه في الحجر بعد إصابة زميله في يوفنتوس دانييلي روغاني بفيروس "كوفيد-19"، "يمر العالم بلحظة صعبة للغاية تتطلب أقصى قدر من العناية والاهتمام منا جميعا. أتحدث إليكم اليوم ليس كلاعب كرة قدم، بل كابن وأب وإنسان معني بآخر التطورات التي تؤثر على العالم بأسره".

وأضاف عبر حسابه على تويتر: "من المهم أن نتبع جميعا نصيحة منظمة الصحة العالمية والسلطات حول كيفية التعامل مع هذا الوضع الحالي. يجب أن تأتي حماية الحياة البشرية فوق أي مصالح أخرى. أفكر بكل شخص فقد قريبا له، وأتضامن مع أولئك الذين يحاربون الفيروس، مثل زميلي في الفريق دانييلي روغاني".

والتقط مصور وكالة الأنباء الفرنسية الجمعة صورة رونالدو برفقة صديقته جورجينا رودريغيز على شرفه منزله في ماديرا، حيث يتواجد منذ أيام عدة في حجر طوعي على الرغم من أنه لم يظهر أي عوارض إصابة بفيروس "كوفيد-19"، بحسب ما أكدت السلطات المحلية الخميس.

وتسبب الفيروس بتعليق الدوري الإيطالي، ثم لحقت به الدوريات في كل من إسبانيا وفرنسا وألمانيا وإنجلترا، وصولا إلى المنافسات القارية حيث قرر الاتحاد الأوروبي إرجاء مباريات الأسبوع المقبل في مسابقتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي.

بيان كلوب

ومن جانبه قال الألماني يورغن كلوب مدرب نادي ليفربول الإنجليز اليوم الجمعة إن كرة القدم لم تعد أولوية وسط تفشي فيروس كورونا وإنه يتعين على كل مجتمع أن يبذل كل ما في وسعه للحفاظ على صحة وسلامة مواطنيه.

وأصبح الدوري الإنجليزي الممتاز أحدث مسابقة بارزة تعلن تعليق نشاطها مع استمرار انتشار الوباء عالميا، وعلق دوري الأضواء منافساته حتى الرابع من أبريل/نيسان المقبل.

ويحتاج ليفربول إلى ست نقاط أخرى لحسم لقب الدوري الممتاز لكن بعد ارتفاع عدد المصابين بالفيروس حول العالم إلى قرابة 135 ألف شخص ووفاة أكثر من خمسة آلاف قال كلوب إن كرة القدم لم تعد خيارا.

وأضاف في بيان لموقع ليفربول على الإنترنت "أولا وقبل كل شيء يتعين علينا جميعا أن نبذل كل ما في وسعنا لحماية بعضنا البعض. أعني في المجتمع، "يجب أن يكون هذا هو الحال طيلة الوقت. لكن في هذه اللحظة أعتقد أنه مهم أكثر من أي وقت مضى، وقلت من قبل أن كرة القدم تبدو دائما أهم الأشياء الأقل أهمية، اليوم كرة القدم ومباريات كرة القدم ليست مهمة على الإطلاق".

وأضاف المدرب الألماني: "إذا كان الاختيار بين كرة القدم وسلامة المجتمع ككل فإنني أعتقد أن الإجابة محسومة".






وكان الدوري الممتاز يدرس إقامة المباريات أمام مدرجات خالية لكن بعد إصابة ميكل أرتيتا مدرب أرسنال وكالوم هودسون-أودوي جناح تشيلسي بالفيروس عقد مسؤولو المسابقة اجتماعا طارئا اليوم الجمعة وقرروا تأجيل المنافسات.

وأضاف كلوب "لا نرغب في اللعب أمام مدرجات خالية ولا نرغب في إيقاف المباريات والمسابقات. لكن لو ساعد ذلك على حماية صحة أي شخص حتى ولو كان فردا واحدا فإن المسألة ستكون محسومة".

وتابع "قرار اليوم اتخذ بهدف حماية صحة الناس ونسانده بشدة. "رسالة الفريق لمشجعينا. ضع صحتك أولا. لا تخاطر. فكر في الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض في مجتمعنا وتعاطف معهم قدر الإمكان".


إيطاليا البرتغال بريطانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة