النظام السوري يسيطر على المزيد من البلدات في إدلب وحماة

النظام السوري يسيطر على المزيد من البلدات في إدلب وحماة

الأربعاء - 3 رجب 1441 هـ - 26 فبراير 2020 مـ
تصاعد الدخان فوق المباني بعد غارة جوية شنتها قوات النظام السوري على قرية النيرب بجنوب شرقي إدلب (أ.ف.ب)
بيروت: «الشرق الأوسط أونلاين»

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم (الأربعاء) بأن قوات النظام تواصل السيطرة على المزيد من البلدات في إدلب وحماة شمال غربي سوريا، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.
وذكر المرصد أن قوات النظام سيطرت على 30 بلدة وقرية خلال أقل من 60 ساعة.
وأشار إلى استمرار الاشتباكات على محاور واقعة بريف إدلب الشرقي، بين الفصائل المدعومة بقوات تركية من جانب، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جانب آخر.
من جهتهم، قال مسؤولون أتراك ومن المعارضة السورية أمس (الثلاثاء) إن المعارضة سيطرت على بلدة النيرب في محافظة إدلب بشمال غربي سوريا، وهي أول منطقة تستعيدها من قوات النظام التي تتقدم في المحافظة، وفقاً لما نقلته وكالة «رويترز».
وتحاول قوات النظام المدعومة بقوة جوية روسية استعادة آخر معقل كبير للمعارضة في سوريا. وتسببت المعارك الأخيرة في الحرب المستمرة منذ تسع سنوات في نزوح ما يقرب من مليون سوري.
وفي أنحاء أخرى من إدلب، استعاد النظام السوري السيطرة على بلدة كفرنبل ومناطق مجاورة لها على بعد نحو 30 كيلومتراً جنوب غربي النيرب، حسبما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان ومصدر محلي.


سوريا تركيا أخبار سوريا النظام السوري الحرب في سوريا تركيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة