علاوي يخشى إجهاض حكومته بـ«التصويت السري»

علاوي يخشى إجهاض حكومته بـ«التصويت السري»

أشار إلى معلومات عن دفع مبالغ باهظة للنواب العراقيين
الأربعاء - 3 رجب 1441 هـ - 26 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15065]
متظاهرات يرتدين كمامات للوقاية من «كورونا» بساحة التحرير في بغداد أمس (رويترز)
بغداد: حمزة مصطفى

أعرب رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي عن خشيته من إجهاض حكومته في جلسة البرلمان المقررة للتصويت عليها غداً.

وقال علاوي في تغريدة على صفحته الرسمية في «فيسبوك»: «‏لقد وصل إلى مسامعي أن هناك مخططاً لإفشال تمرير الحكومة بسبب عدم القدرة على الاستمرار في السرقات»، مشيرا إلى أن «هذا المخطط يتمثل بدفع مبالغ باهظة للنواب وجعل التصويت سرياً».

وفيما لم يعلن الأكراد موقفهم النهائي من ترشيح علاوي فإن تحالف القوى العراقية بزعامة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، أعلن رفضه لتكليف علاوي، وقال في بيان أمس إنه «لن يحضر جلسة نيل الثقة».

وأعلنت مصادر برلمانية أنه جرى بتوجيه من الحلبوسي تهيئة نظام التصويت السري وليس برفع الأيدي، وهو ما جعل الأوساط المقربة من علاوي تبدي شكوكاً حول هذه الخطوة.

إلى ذلك، أكد محمد سالم الغبان، رئيس «كتلة الفتح» بزعامة هادي العامري، في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن تصويت الكتلة لحكومة علاوي «سيكون مشروطاً بالوزراء الذين جاء بهم علاوي»، مضيفاً: «لن نصوت لوزراء يشتم منهم رائحة المحاصصة».

بدوره، أكد نعيم العبودي، عضو البرلمان عن «كتلة صادقون» التابعة لـ«عصائب أهل الحق» بزعامة قيس الخزعلي، لـ«الشرق الأوسط» أن الكتلة لن تشارك في حكومة علاوي، مشترطاً لدعمها «التهيئة للانتخابات المبكرة».
...المزيد


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة