مقتل جنديين تركيين وإصابة 5 بغارة جوية في إدلب

مقتل جنديين تركيين وإصابة 5 بغارة جوية في إدلب

الخميس - 26 جمادى الآخرة 1441 هـ - 20 فبراير 2020 مـ
بعد غارة روسية على البارة في ريف إدلب (أ.ف.ب)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»

قتل جنديان تركيان وأصيب خمسة آخرون بغارة جوية في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، اليوم (الخميس)، وفق ما أفادت وزارة الدفاع التركية من دون أن تحدد الجهة التي شنّت الغارة، مضيفة أن أنقرة ردت بقصف مدفعي.
وفي موسكو، اتهمت وزارة الدفاع الروسية تركيا بتقديم الدعم المدفعي لإرهابيين يقاتلون قوات النظام السوري وقالت إنهم اخترقوا لفترة وجيزة دفاعات الحكومة في إدلب.
ونقل عن الوزارة قولها، إن سلاح الجو الروسي نفذ ضربات استهدفت المؤيدين لتركيا الذين اخترقوا مواقع النظام السوري في منطقتين بمحافظة إدلب؛ الأمر الذي أتاح لقوات النظام السوري التصدي للهجمات، بحسب وكالات الأنباء الروسية.
من جهته، أدان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون «بأشد العبارات» الهجمات التي تشنها قوات النظام السوري في إدلب بشمال غربي سوريا، وذلك عند وصوله لحضور القمة الأوروبية في بروكسل.
وقال ماكرون، اليوم، «إنها إحدى أسوأ المآسي الإنسانية التي تحصل» في منطقة إدلب، آخر معقل للمسلحين وفصائل معارضة في سوريا، حيث نزح نحو مليون شخص هرباً من هجوم قوات النظام المدعوم بالطيران الروسي.


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة