ملتقى قراءة النص يناقش القضايا السردية في الأدب السعودي

ملتقى قراءة النص يناقش القضايا السردية في الأدب السعودي

الخميس - 12 جمادى الآخرة 1441 هـ - 06 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15045]
جانب من جلسات ملتقى قراءة النص في دورته الـ16
جدة: سعيد الأبيض

قدّم مختصون، أمس، 13 ورقة ضمن جلسات اليوم الأول من ملتقى قراءة النص في دورته السادسة عشرة، الذي ينظمه النادي الأدبي الثقافي في جدة، بالتعاون مع جامعة الأعمال والتكنولوجيا.
ويعوّل المشاركون على الملتقى في تصحيح الكثير من المفاهيم عن الأدب السعودي، ووضعه على جادة الطريق مع النقلة النوعية التي تشهدها البلاد في المجالات كافة ونقل البيئة والموروث الشّعبي في قوالب متعددة.
وشارك الدكتور محمد الشنطي بورقة عنوانها «الرواية السعودية والعلوم البينية»، تناول فيها موضوع استثمار الرواية السعودية لبعض العلوم البينية رؤية وتشكيلاً، مشيراً إلى أنّه اختار رواية «فصام» لأنّ مؤلفها استشاري في الطب النفسي، وكان لذلك أثر في الرؤية والبنية السردية؛ فالشّخصية الرئيسة «عنبر» مصابة بمرض الفصام، وكان لمعرفة المؤلف العلمية بأطوار المصاب بهذا المرض، وما يمثله سلوكه في سياقه النفسي الاجتماعي، أثره في بناء الرواية.
وفي بحثه «ملامح الهوية الوطنية في الشعر السعودي» اتخذ الدكتور ياسر أحمد مرزوق أستاذ الأدب والنقد المساعد، من ديوان «وطني عشقتك»، للشاعر مُسلّم بن فريج العطوي نموذجاً لإثبات فرضياته، وأشار إلى أنّ مفهوم الهوية انتشر وغطّى مجمل العلوم الإنسانية، بل وفرض نفسه على العديد من العلوم.
وفي حقل القصة قدّم الدكتور عمر المحمود ورقة بعنوان «تلقي القصة السعودية عند النقاد العرب- مقاربة بكري شيخ أمين أنموذجاً»، أوضح فيها أنّ أشهر النقاد العرب الذين قاربوا الإنتاج الأدبي السعودي بأجناسه المتنوعة الدكتور بكري شيخ أمين في كتابه «الحركة الأدبية في السعودية» الذي لاحظ في وقت مبكر إهمال الدراسات النقدية للأدب السعودي، فعكف على دراسته، محاولاً أن يستقصي بواكير الفنون والأجناس الإبداعية التي ركضت أقلام الأدباء السعوديين في مضمارها.
وتحدثت الدكتورة لمياء باعشن عن «تحولات الأدب السعودي وإشكالية التحقيب»، ورصدت الكتل الزمنية المكونة للأدب السعودي، وفحص الآلية المستخدمة في تقسيم فتراته المتتالية على المحور الدياكروني التعاقبي، وتساءلت عن أسباب ودوافع التأريخ للأدب، حيث يطرح موضوع التحقيب في تاريخ الأدب إشكاليات التأريخ للأدب ومدى صلاحية المفاصل الزمانية لأن تكون تقسيماً فاصلاً بين الأعمال الأدبية.
وعن التحولات الدّرامية قدمت الدكتورة أمل التميمي ورقة بعنوان «تحولات السيرة في الأدب السعودي من الأشكال التقليدية إلى الدراما العالمية»، وتطرقت للتحولات التي مرّ بها الأدب الذاتي ورحلته من الأشكال التقليدية في الصيغ المكتوبة إلى الشبكة العنكبوتية وغيرها من وسائل التواصل الإلكتروني والتفاعلي إلى الشكل الدرامي، ويوميات «يوتيوب»، إلى السينما العالمية.
وبيّنت الباحثة مشاعل الشريف في موضوعها «تحولات القضايا السردية في الرواية النسائية السعودية»، أنّ بحثها يندرج تحت محور «الآفاق الجديدة في السرد: الأنواع والتقنيات»، متناولة فيه تحولات القضايا السردية في الرواية النسائية السعودية، قضايا المرأة في روايات أميمة الخميس، متتبّعة أبرز قضايا المرأة في روايات الخميس التي شكّلت سمة عامة في رواياتها، عدا روايتها الأخيرة (مسرى الغرانيق في مدن العقيق) التي كانت مفصل التحول في قضايا السرد لدى الخميس.


السعودية Art

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة