مقتل 9 في عاصفة تضرب إسبانيا

مقتل 9 في عاصفة تضرب إسبانيا

الخميس - 27 جمادى الأولى 1441 هـ - 23 يناير 2020 مـ
مياه تغرق شوارع في منطقة سييرا دي تير الإسبانية (أ.ف.ب)

ارتفعت حصيلة ضحايا عاصفة قوية ضربت إسبانيا وألحقت أضرارا واسعة في مساحات واسعة من مناطقها الساحلية الشرقية والجنوبية، اليوم (الخميس)، إلى 9 أشخاص، في حين كثّف رجال الإنقاذ عمليات البحث عن خمسة مفقودين.
ووفقا لوكالة الصحافة الفرنسية، سجلت حالة الوفاة الأخيرة لرجل عثر على جثته في نهر قرب خوربا، على مسافة 70 كيلومترا شمال غربي برشلونة، وفق هيئات الإغاثة، كما أنه يجري البحث عن شخص مفقود في المنطقة نفسها.
وفي كاتالونيا عثر رجال الإنقاذ، ليل أمس (الأربعاء)، على جثة أخرى لرجل توفي بعد سقوطه في المياه في بالاموس، وهي بلدة ساحلية تبعد نحو 100 كيلومتر عن برشلونة.
وتبذل جهود للبحث عن رجل فقد من سفينة تجارية في المنطقة، فضلا عن شخص في كادكي قرب الحدود الفرنسية.
وفي وقت سابق الخميس، أكد مسؤولون مقتل امرأة تبلغ 75 عاما بعدما انهار منزلها بسبب الأمطار الغزيرة في ألكوي، وهي بلدة في منطقة آليكانتي الشرقية.
وضربت العاصفة «غلوريا» المنطقة الأحد، حاملة معها رياحا قوية وأمطارا وثلوجا غزيرة، ما أدى إلى تأثر المناطق الجنوبية والشرقية من إسبانيا قبل أن تتوجه شمالا.
وهبت رياح عاصفة وأمواج عاتية على البلدات الساحلية، وأظهرت صور الأضرار الكبيرة التي ألحقتها الفيضانات بالمتاجر والمنازل والمطاعم هناك.


اسبانيا أخبار اسبانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة