الصين تعلن ارتفاع وفيات فيروس «كورونا» إلى 17

الصين تعلن ارتفاع وفيات فيروس «كورونا» إلى 17

الأربعاء - 27 جمادى الأولى 1441 هـ - 22 يناير 2020 مـ
صينية تضع كمامة تحسباً لانتشار الفيروس الجديد (أ.ف.ب)
بكين: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت السلطات الصينية، اليوم (الأربعاء)، ارتفاع عدد الوفيات الناتجة من فيروس «كورنا» المستجد من 9 إلى 17 شخصاً.
وبحسب «وكالة الصحافة الفرنسية»، ذكر مسؤولون في مقاطعة هوبي وسط الصين، حيث تقع مدينة ووهان التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى، أن عدد المصابين ارتفع إلى 444 شخصاً.
وأوصى رئيس بلدية ووهان بعدم زيارة المدينة إلا للضرورة، وطلب من السكان عدم مغادرة بيوتهم.
وينتمي الفيروس الجديد لأسرة مرض متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد «سارس»، الذي أودى بحياة 800 شخص عالمياً خلال فترة تفشيه عامي 2002 و2003، التي بدأت أيضاً في الصين.
وهناك مخاوف من انتشار الفيروس بصورة كبيرة في ظل عودة الملايين إلى مواطنهم في الصين هذا الأسبوع للاحتفال بالعام القمري الجديد السبت المقبل.
وتشهد مبيعات أقنعة الوجه ارتفاعاً في عدة مدن صينية اليوم، وفي إحدى الصيدليات في بكين، وجدت موظفة نفسها مضطرة لأن تشرح للزبائن أن الأقنعة الواقية والمواد المطهرة قد نفدت، وقالت إن «المخزونات نفدت تماماً بسبب ما يحصل في ووهان».
ووصل الفيروس إلى نصف المحافظات الصينية تقريباً، بينها مدن كبرى مثل شنغهاي وبكين حيث وضعت المدرسة الفرنسية توصيات وقائية لتلاميذها ووزعت عليهم مراهم مضادة للبكتيريا، فيما ارتدى بعضهم الأقنعة الواقية، اليوم (الأربعاء).
وقال نائب وزير اللجنة الوطنية للصحة، لي بين، إن الفيروس الذي ينتقل عبر الجهاز التنفسي «يمكن أن يتحوّل وأن ينتشر بسهولة».
وأعلن عن اتخاذ سلسلة تدابير وقائية، مثل عمليات التهوية والتعقيم في المطارات ومحطات القطارات والمراكز التجارية.
وعززت عدد من الدول التي تستقبل رحلات مباشرة أو غير مباشرة من ووهان، مركز الفيروس، إجراءات الرقابة على المسافرين الواصلين، مستفيدين من تجربة انتشار متلازمة السارس التنفسية الحادة في عامي 2002 و2003. التي ينتمي الفيروس المسبب لها إلى نفس عائلة فيروس «كورونا» المستجد.


الصين أخبار الصين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة