الرئيسة التايوانية توقّع قانوناً يتصدّى للتدخّل الصيني

الرئيسة التايوانية توقّع قانوناً يتصدّى للتدخّل الصيني

الأربعاء - 20 جمادى الأولى 1441 هـ - 15 يناير 2020 مـ
الرئيسة التايوانية تساي انغ وين (د.ب.أ)
تايبيه: «الشرق الأوسط أونلاين»
وقّعت الرئيسة التايوانية تساي انغ وين، اليوم (الأربعاء)، قانوناً يمنع الصين من التدخل في شؤون البلاد. وقالت في مؤتمر صحافي عقدته في المكتب الرئاسي، إن «قانون مكافحة التدخل ليس ضد التبادل الطبيعي مع الصين».
وكانت تساي قد قالت الشهر الماضي لدى تمرير القانون إنه يرمي إلى تعزيز حماية الديمقراطية والحرية في تايوان، ويستهدف التدخل وليس التبادل الطبيعي.
وينص القانون على أن الأعمال التي تدعمها قوى عدائية أجنبية، مثل التدخل في الانتخابات والتبرعات السياسية غير القانونية، تصل عقوبتها إلى السجن لفترة تصل إلى خمسة أعوام أو دفع غرامة مقدارها 10 ملايين دولار تايواني جديد ( 334 ألف دولار أميركي).
يُذكر أن تساي وقّعت القانون بعد أيام من إعادة انتخابها رئيسة لتايوان، في فوز يرجع إلى مقاومتها العنيدة للتوسع الصيني وتزايد الشعور المعادي لبكين في تايوان.
وقالت تساي اليوم: «على الحكومة الصينية محاولة فهم الارادة والرأي اللذين عبّر عنهما شعب تايوان في الانتخابات، وأن تبدأ مراجعة سياستها الحالية تجاه تايوان»، كما أوردت وكالة الأنباء الألمانية.
واتهمت بكين الحزب التقدمي الديمقراطي الحاكم الذي تنتمى إليه تساي، بمحاولة تحقيق مكاسب سياسية وانتخابية من القانون الجديد، محذرة من أنه يقوض التبادل عبر المضيق، وفقاً لما ذكرته وكالة أنباء الصين الجديدة «شينخوا».
تايوان أخبار الصين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة