ترمب أمر بقتل سليماني {لردع خطط إيران}

ترمب أمر بقتل سليماني {لردع خطط إيران}

الجمعة - 8 جمادى الأولى 1441 هـ - 03 يناير 2020 مـ

تبنت وزارة الدفاع الأميركية {البنتاغون} في بيان، اليوم (الجمعة)، قتل قائد ذراع العمليات الخارجية لـ{الحرس الثوري} الإيراني الجنرال قاسم سليماني، رداً على دوره في الهجمات التي استهدفت قوات واشنطن ومصالحها في العراق والمنطقة.

وقال {البنتاغون} في بيان بعد ساعات من مقتل سليماني بضربة استهدفت موكبه في مطار بغداد، فجر الجمعة: {بتوجيه من الرئيس، نفذ الجيش الأميركي تحركاً دفاعياً حاسماً لحماية القوات الأميركية في الخارج، بقتل قاسم سليماني، رئيس (قوة القدس) الإيرانية التي تعتبرها الولايات المتحدة منظمة إرهابية أجنبية}.

وأشار إلى أن {سليماني كان نشطاً في تطوير خطط لمهاجمة الدبلوماسيين والجنود الأميركيين في العراق والمنطقة}. وأوضح أن {سليماني وقوة القدس مسؤولان عن مقتل مئات الأميركيين ومن قوات التحالف، وجرح آلاف آخرين}.

ولفت {البنتاغون} إلى أن سليماني {هندس هجمات على قواعد التحالف في العراق خلال الشهور الأخيرة، بما في ذلك الهجوم في 27 ديسمبر (كانون الأول) الماضي، ما أدى إلى مقتل جنود أميركيين وعراقيي. كما أقر الهجمات على السفارة الأميركية في بغداد هذا الأسبوع}.

وخلص إلى أن {الضربة تهدف إلى ردع خطط الهجمات الإيرانية في المستقبل}، مشدداً على أن {الولايات المتحدة ستستمر في أخذ التحركات الضرورية لحماية شعبنا ومصالحنا، أينما كانوا حول العالم}.

وفي أول رد فعل له بعد إعلان نبأ مقتل سليماني، غرد الرئيس الأميركي دونالد ترمب بصورة العلم الأميركي عبر حسابه على {تويتر}. وحظيت تغريدة ترمب بتفاعل هائل فور نشرها، بعد أن تعامل متابعو الرئيس الأميركي مع التغريدة التي خلت من أي كلمة باعتبارها إعلاناً للمسؤولية قبل بيان البنتاغون.





العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة