قطر تعد السراج بدعم أمني واقتصادي

قطر تعد السراج بدعم أمني واقتصادي

الأحد - 18 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 15 ديسمبر 2019 مـ
رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج (أرشيفية - أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

قالت حكومة الوفاق الوطني في العاصمة الليبية طرابلس، إن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد أعرب اليوم (الأحد)، عن استعداد بلاده لتقديم أي دعم تطلبه هذه الحكومة في المجالين الأمني والاقتصادي.

جاء هذا خلال لقاء أمير قطر برئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج الذي يقوم حالياً بزيارة للدوحة.

ووفقاً لبيان لحكومة الوفاق، فقد أكد الأمير أن «دولة قطر ستضاعف العمل من أجل أن تتجاوز ليبيا الأزمة التي تمر بها»، مبدياً «الاستعداد لتقديم أي دعم تطلبه حكومة الوفاق الوطني في المجالين الأمني والاقتصادي».

وتطرق الاجتماع لمؤتمر برلين المزمع عقده لبحث الأزمة الليبية، واتفق الجانبان على ضرورة دعوة كل الدول المعنية بالشأن الليبي إلى هذا اللقاء دون أي إقصاء.

في سياق متصل، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في العاصمة القطرية الدوحة، أمس، إن حكومة السراج «لم تقدم بعد» طلباً إلى تركيا لإرسال جنود لدعمها.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، قال الأسبوع الماضي، إن بلاده قد ترسل قوات إلى ليبيا إذا طلب السراج ذلك.

وتشهد ليبيا منذ أبريل (نيسان) الماضي نزاعا بين قوات «حكومة الوفاق» في طرابلس، و«الجيش الوطني الليبي» بقيادة المشير خليفة حفتر الذي يقود عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة.

وأعلنت القيادة العامة لـ«الجيش الوطني الليبي، أمس (السبت)، استهداف مواقع عسكرية في مدينة مصراتة (غرب)، على صلة بالاتفاق المثير للجدل، الذي أبرمه السراج، مع تركيا مؤخراً. وقالت، في بيان، إنه «تم رصد شحن كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر والمدرعات، والمعدات العسكرية المتنوعة، من عدة منافذ تركية بحرية وجوية إلى المنافذ البحرية والجوية التي تسيطر عليها ميليشيات حكومة (الوفاق) الإرهابية، وهو ما يبدو أنه تنفيذ لالتزام تركيا بتقديم دعم عسكري كبير ونوعي لميليشيات الحكومة الإرهابية».


ليبيا الأزمة الليبية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة