الجيش الأميركي يختبر صاروخاً باليستياً

الجيش الأميركي يختبر صاروخاً باليستياً

الخميس - 15 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 12 ديسمبر 2019 مـ
صاروخ بالستي أميركي (أرشيفية - رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) إن الجيش الأميركي اختبر إطلاق صاروخ باليستي من الأرض من قاعدة فاندينبرغ الجوية في كاليفورنيا.

وقال الليفتنانت كولونيل روبرت كارفر، بحسب وكالة الأنباء الألمانية: «أجرت وزارة الدفاع تجربة إطلاق صاروخ باليستي بشكل تقليدي في نحو الساعة 8.30 صباحاً بتوقيت المحيط الهادي»، وأضاف: «نقوم حالياً بتقييم نتائج الاختبار».

يأتي الاختبار بعد انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة القوات النووية المتوسطة المدى مع روسيا في وقت سابق من هذا العام.

وقال مصدر في حلف شمال الأطلسي (ناتو) في بروكسل إن هذا الإطلاق كان سيصبح بمثابة انتهاك لتلك المعاهدة.

ويمكن تجهيز الصواريخ الباليستية برؤوس حربية تقليدية أو كيميائية أو بيولوجية أو نووية. لكن وفقا للبنتاغون، فإن الصاروخ الذي تم اختباره ليس لديه إمكانية تزويده برؤوس نووية.

وقامت الولايات المتحدة باختبار لصاروخ كروز في أغسطس (آب) كان سيتم حظره بموجب معاهدة القوى النووية المتوسطة، وردت روسيا والصين بتحذير من سباق تسلح جديد، وطلبت عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي.


أميركا الجيش الأميركي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة