حزبا نتنياهو وغانتس يتفقان على إجراء الانتخابات في مارس

حزبا نتنياهو وغانتس يتفقان على إجراء الانتخابات في مارس

الاثنين - 12 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 09 ديسمبر 2019 مـ
رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو (يمين) وزعيم حزب «أزرق أبيض» بيني غانتس (أ.ف.ب)
تل أبيب: «الشرق الأوسط أونلاين»

اتفق أكبر حزبين في إسرائيل على إجراء الانتخابات المقبلة في 2 مارس (آذار) المقبل؛ إذا لم يتم التوصل في اللحظة الأخيرة إلى اتفاق لتشكيل ائتلاف حكومي.

وستكون هذه الانتخابات الثالثة في أقل من عام. وأوضح حزب «أزرق أبيض»، بزعامة رئيس الأركان السابق بيني غانتس، والمنتمي إلى تيار الوسط، في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية نسخة منه، أنه تم الاتفاق مع حزب «الليكود»، بزعامة رئيس حكومة تصريف الأعمال بنيامين نتنياهو، على هذا الموعد.

يأتي ذلك بعد أن أفاد تقرير إسرائيلي نشر صباح اليوم بأن هناك خلافات بين الحزبين بشأن موعد الانتخابات.

يذكر أن أمام نواب الكنيست فرصة أخيرة حتى منتصف ليل بعد غدٍ (الأربعاء) لإيجاد مخرج من الأزمة السياسية الحالية، وإلا فسيتم الذهاب من جديد إلى صناديق الاقتراع.

وعقد ممثلون عن الحزبين اجتماعاً الليلة الماضية.

وكان حزب «أزرق أبيض» تصدر الانتخابات التي جرت في سبتمبر (أيلول) الماضي بحصوله على 33 مقعداً، متقدماً بمقعد واحد على حزب «الليكود»، إلا إن أياً من الحزبين لم يتمكن من تشكيل ائتلاف يضمن له 61 مقعداً وبالتالي تشكيل حكومة أغلبية.

وجمع نتنياهو دعم 55 نائباً من أحزاب يمينية ودينية، بينما جمع غانتس تأييد 54 نائباً من أحزاب تنتمي إلى الوسط واليسار. وحصل حزب وزير الخارجية السابق أفيغدور ليبرمان على 8 مقاعد في الانتخابات الأخيرة، إلا إنه رفض دعم أي من نتنياهو أو غانتس.

وكان نتنياهو فشل في تشكيل ائتلاف بعد الانتخابات التي جرت في أبريل (نيسان) الماضي بعد رفض ليبرمان الانضمام له أيضاً.


اسرائيل israel politics الانتخابات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة