سقوط صواريخ على قاعدة عسكرية قرب مطار بغداد وإصابة 6

سقوط صواريخ على قاعدة عسكرية قرب مطار بغداد وإصابة 6

الاثنين - 12 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 09 ديسمبر 2019 مـ
قوات أميركية في العراق (أرشيف - بلومبرغ)
بغداد: «الشرق الأوسط أونلاين»
ذكر بيان صادر عن الجيش العراقي، أن أربعة صواريخ كاتيوشا سقطت على قاعدة عسكرية بالقرب من مطار بغداد الدولي، اليوم (الاثنين)؛ مما أدى إلى إصابة «ستة مقاتلين».

وقال البيان، إن قوات الأمن عثرت على راجمة صواريخ وصواريخ عدة خلال تفتيش المنطقة، حسب ما ذكرت وكالة «رويترز» للأنباء.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي يعد الأحدث في سلسلة هجمات بالصواريخ على منشآت عسكرية خلال الأيام الماضية.

وقالت مصادر أمنية لوكالة الصحافة الفرنسية، إن جميع الجرحى هم من قوات مكافحة الإرهاب التي تعتبر قوات النخبة في العراق، والتي تتلقى تدريباتها وتسليحها من الولايات المتحدة. وأشارت المصادر إلى أن من بين الجرحى، اثنين في حالة حرجة.

وكان صاروخان من طراز كاتيوشا أيضاً سقطا داخل قاعدة بلد الجوية يوم الخميس، لكن لم ترد أنباء عن وقوع أي خسائر بشرية أو مادية جراء الهجوم.

وتستضيف قاعدة بلد قوات أميركية ومتعاقدين، وتقع على بعد نحو 80 كيلومتراً إلى الشمال من بغداد.

وسقطت خمسة صواريخ يوم الثلاثاء على قاعدة عين الأسد الجوية التي تستضيف قوات أميركية في محافظة الأنبار بغرب العراق دون سقوط ضحايا.

ويعتبر هذا الهجوم التاسع خلال ستة أسابيع، ضد قواعد تضم عسكريين أميركيين أو السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء الشديدة التحصين وسط بغداد.

وكانت الولايات المتحدة قلقة من موجة الهجمات الأخيرة ضد قواتها ودبلوماسييها في العراق، في وقت تنوي فيه واشنطن إرسال ما بين خمسة إلى سبعة آلاف جندي إضافي إلى الشرق الأوسط.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع طهران العام الماضي، وفرضها عقوبات مشددة عليها.
العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة