غارات «تنشر الموت» في ريف إدلب

غارات «تنشر الموت» في ريف إدلب

الأحد - 11 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 08 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14985]
بعد غارة روسية على البارة في ريف إدلب أمس (أ.ف.ب)
بيروت - لندن: «الشرق الأوسط»

تسببت غارات روسية وسورية على ريف إدلب، أمس، في «نشر الموت» ومقتل 19 مدنياً بينهم 8 أطفال في مناطق خاضعة لتفاهم بين موسكو وأنقرة في شمال غربي سوريا.

وأفاد «المرصد السوري لحقوق الإنسان» بأن عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة.

ومنذ أسابيع، تشهد محافظة إدلب، التي تم التوصل فيها قبل أشهر إلى اتفاق هدنة توقف بموجبه هجوم واسع لقوات النظام، اشتباكات وقصفاً ما أودى بحياة عشرات الأشخاص من مدنيين ومقاتلين.

وأسفر قصف جوي روسي السبت، عن مقتل 9 مدنيين بينهم 3 أطفال في قرية بليون و4 مدنيين بينهم طفل في قرية البارة بريف إدلب الجنوبي. واستهدفت قوات النظام، وفق «المرصد»، بالبراميل المتفجرة قرية إبديتا جنوب إدلب، متسببة في مقتل 5 مدنيين بينهم 3 أطفال. كما قتل طفل في غارة على قرية في شرق المحافظة.
...المزيد


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة