مجموعة العشرين: إصلاح منظمة التجارة العالمية أمر «مُلِحّ»

مجموعة العشرين: إصلاح منظمة التجارة العالمية أمر «مُلِحّ»

السبت - 26 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 23 نوفمبر 2019 مـ
اجتماع وزراء خارجية مجموعة الـ20 (أ.ف.ب)

قال وزير الخارجية الياباني توشيميتسو موتيجي اليوم (السبت) إن وزراء خارجية مجموعة الـ20 للاقتصاديات الكبرى اتفقوا على أنه «من المُلِحّ» إصلاح منظمة التجارة العالمية، وسط حرب متصاعدة بين الولايات المتحدة والصين بشأن التعرفة الجمركية.

وقال موتيجي، الذي يشغل منصب رئيس اجتماع وزراء خارجية مجموعة العشرين في ناغويا وسط اليابان، في مؤتمر صحافي، إن المفاوضات الجارية حول اتفاقية التجارة الحرة واسعة النطاق لمنطقة آسيا - الهادي يجب اختتامها من جانب كل الدول الـ16 الأعضاء الأصليين حتى بعد انسحاب الهند، بحسب وكالة «كيودو» اليابانية للأنباء.

وأضاف موتيجي، بعد انتهاء الاجتماع الذي استمر يومين، «بما أن الثقة في الإطار المتعدد الأطراف تتقوض الآن، تشارك مجموعة العشرين الرأي القائل بأنه يجب إصلاح منظمة التجارة العالمية حتى تتمكن من معالجة العديد من القضايا الحالية»، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

وخلال الاجتماع، ناقش وزراء الخارجية إجراء إصلاحات في منظمة التجارة العالمية، إذ تضغط اليابان والولايات المتحدة ودول أخرى من أجل أن تقوم المنظمة التي تتخذ من جنيف مقراً لها، بتحسين نظامها الخاص بتسوية المنازعات، وهي نقطة تم التطرق إليها في إعلان أصدره قادة مجموعة العشرين بعد قمتهم في أوساكا في يونيو (حزيران) الماضي.

وتسعى الولايات المتحدة، إضافة إلى اليابان، إلى إصلاح منظمة التجارة العالمية، التي أُسست عام 1995 للتعامل مع التغيرات في الاقتصاد العالمي لضمان تجارة دولية شفافة ومفتوحة.

ومع ذلك، لم يشارك وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في اجتماع مجموعة العشرين، مما يعكس عدم اهتمام واشنطن بحوار متعدد الأطراف بشأن السياسات الاقتصادية والمالية.

وبدلاً من بومبيو، حضر نائب وزير الخارجية الأميركي جون سوليفان اجتماع مجموعة العشرين التي تمثل نحو 80 في المائة من حجم الاقتصاد العالمي.


اليابان قمة العشرين

اختيارات المحرر

فيديو