إيران تسعى لتدشين «سلاح الدفاع الجوي الليزري»

إيران تسعى لتدشين «سلاح الدفاع الجوي الليزري»

الأحد - 20 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 17 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14964]
طهران: «الشرق الأوسط»

أعلن نائب وزير الدفاع الإيراني، العميد تقي زاده، أمس أن لدى إيران «الآن مشروعا لزيادة مدى ودقة صواريخ كروز عبر استخدام نظام خرائط رقمي، حيث سيتم الانتهاء من مرحلة اختباره قريباً». وأشارت وكالة «تسنيم» الإيرانية للأنباء إلى أن نائب وزير الدفاع الإيراني نوه إلى أن معظم الجهود في مجال الصواريخ الباليستية «أرض - أرض» منصبة على جعل جميع صواريخ «أرض - أرض» بالغة الدقة، «وهو الجهد الأكبر الذي نقوم به حالياً، وقد شارف على نهايته».

وأضاف: «نستخدم أكثر أنواع التكنولوجيا تطوراً في العالم للمشاريع الأخرى لذلك فإن إيران تعد من الدول الخمس الأولى المتفوقة في العالم في مجال الصواريخ».

وحول سلاح الدفاع الجوي الليزري، قال العميد تقي زاده، توصلنا إلى تكنولوجيا الدفاع الجوي الليزري في مجال تدمير الأشياء الصغيرة الطائرة حيث تم الانتهاء من الاختبارات البحثية لهذا السلاح وتدشين خط إنتاجه. وفي الختام أشار إلى المستجدات المتعلقة بالمقاتلة «قاهر»، قائلاً إن هذه المقاتلة أجرت اختباراتها الأولية وهي جاهزة لاجتياز الاختبارات اللاحقة.

من جهته، أكد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي، أمس السبت، أن الحل الوحيد لمواجهة الحظر الأميركي هو تعزيز القدرة الدفاعية، مشيراً في كلمة خلال اجتماع خاص حول مواجهة الحظر الدفاعي، إلى أن «جميع مؤامرات الاستكبار العالمي بقيادة أميركا قد فشلت ضد إيران، لكن العدو لن يدخر أي فرصة لاستهداف البلاد». وأضاف حاتمي أن «هذه العقوبات لن يقل تأثيرها وذلك لأسباب أساسية، لذلك فإن الحل الوحيد لمواجهة الحظر الأميركي هو تعزيز القدرة الدفاعية». وقال وزير الدفاع الإيراني إن إيران باتت اليوم قوية، وهذا لم يتحقق إلا من خلال المقاومة والاعتماد على القدرات الداخلية وتعزيز القدرة الدفاعية».


ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة