الغنوشي رئيساً لبرلمان تونس بعد اتفاق مع حزب القروي

الغنوشي رئيساً لبرلمان تونس بعد اتفاق مع حزب القروي

الخميس - 17 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 14 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14961]
زعيم «النهضة» راشد الغنوشي خلال جلسة البرلمان التونسي أمس (رويترز)
تونس: «الشرق الأوسط»
انتُخب راشد الغنوشي رئيس ومؤسس «حزب النهضة» ذي المرجعية الإسلامية أمس، رئيساً للبرلمان التونسي بغالبية الأصوات. ونال الغنوشي 123 صوتاً إثر اتفاق مع الحزب الثاني في البرلمان حزب «قلب تونس»، حسبما نقلت وكالات الأنباء عن مصادر في هذا الحزب الذي يقوده رجل الأعمال نبيل القروي.

وكان مؤسس «قلب تونس» نفى في تصريحات صحافية سابقة إمكانية التحالف مع «النهضة»، بل إنه اتهمها بالوقوف وراء سجنه بتهم غسل أموال وتهرب ضريبي خلال الحملة الانتخابية للرئاسية التي ترشح لها.

وكان الغنوشي قد تنافس على رئاسة البرلمان مع 3 مرشحين آخرين.

وحلّ حزب «النهضة» الأوّل في البرلمان بـ52 مقعداً، أي أقل من ربع مجموع النواب الـ217. ما دفعه للدخول في مشاورات مع بقية الأحزاب لكي يتمكن من تشكيل حكومة بإمكانها تحصيل مصادقة 109 نواب في البرلمان.

أمّا حزب «قلب تونس»، الذي حصد 38 مقعداً، فقد اشترط ترشيح شخصية بخلفية اقتصادية لرئاسة الحكومة القادمة، ولم يعلن رسمياً دخوله في مشاورات مع «النهضة».

وأمام «النهضة» مهلة تنتهي غداً الجمعة للإعلان عن مرشحها لرئاسة الحكومة، وعندها يكلف الرئيس التونسي قيس سعيّد المرشح لتشكيل حكومة في مدة زمنية لا تتجاوز شهرين.



المزيد....
تونس تونس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة