جبل «إلبروس» لاختبار روبوتات بناء المحطة القمرية المأهولة

جبل «إلبروس» لاختبار روبوتات بناء المحطة القمرية المأهولة

لاختبار قدراتها ضمن تضاريس طبيعية معقدة
الأربعاء - 16 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 13 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14960]
منشآت على سطح القمر
موسكو: طه عبد الواحد
قبل هبوطها على سطح القمر، يُتوقع أن يكون جبل إلبروس، من سلسلة جبال القوقاز الغربية في قبردينو - بلقاريا جنوب روسيا، «محطة» أولى «تهبط» عليها مجموعة الروبوتات الروسية المخصصة لبناء المحطة المأهولة على سطح القمر، في إطار تدريبات لاختبار قدراتها ضمن تضاريس طبيعية معقدة تحاكي إلى حد ما سطح القمر. هذا ما أكده أخيراً ديمتري روغوزين، مدير وكالة الفضاء الروسية «روس كوسموس»، وقال: «سنقوم خلال الاختبارات بمراقبة منظومات الروبوتات الآلية المتنقلة، التي يُفترض أن تعمل على سطح القمر، وتقوم ببناء قاعدة الأبحاث العلمية هناك وتشغيلها»، وأوضح أنها «عبارة عن تقنيات في الوسط ما بين العربات التي تسير على سطح القمر والروبوت الآلي. وننظر إلى حبل إلبروس بمثابة موقع محتمل لنقوم بتلك الاختبارات».
وتشكل هذه الاختبارات واحدة من الخطوات الجديدة ضمن الاستعدادات للبدء بتنفيذ «البرنامج القمري» الروسي، الذي أُعلن عنه منذ عام 2018، والهدف النهائي منه بناء محطات مأهولة على سطح القمر، يتمكن الإنسان من العمل فيها لفترات طويلة. ويُفترض أن تبدأ المرحلة الأولى من هذا البرنامج عام 2021. وتستمر لغاية 2025، وخلالها سيتم اختبار جميع تقنيات البرنامج على متن المحطة الفضائية الدولية، وبناء نموذج أساسي للمحطة الفضائية التي ستُوضع على مدار القمر، واختبار مركبة «فيدراتسيا» في رحلة حول القمر، واختبار المحطات القمرية الآلية، واستطلاع السطح تمهيداً للمرحلة الثانية التي ستستمر لغاية عام 2030. ويتضمن برنامجها الرحلة الفضائية المأهولة إلى سطح القمر، واختبار مركبات الوصول إلى السطح، والبدء بأعمال بناء القاعدة المأهولة هناك. وأخيراً المرحلة الثالثة (حتى عام 2035)، تُنجز خلالها أعمال بناء المحطة المأهولة، وتصبح جاهزة تماماً لاستقبال رواد الفضاء. فضلاً عن تشييد بنى تحتية «فضائية» أخرى، عبارة عن مراصد مراقبة (تلسكوب). ويخطط كذلك خلال هذه المرحلة لاستخراج الجليد المائي وإنتاج وقود على أساسه، وبناء ملاجئ للوقاية من الأشعة. وتشكل هذه المراحل مجتمعة خطورة أولى يقوم بها الإنسان للاستفادة من القمر وبناء منشآت على سطحه تكون بمثابة نقطة انطلاق نحو مرحلة جديدة من استكشاف الفضاء العميق.
روسيا علوم الفضاء

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة